الطائفية من دون إلغاء الطوائف.. ريمون اده يموت مرة أخرى

 
أكتب هذا الكلام في الساعة الثانية من ليلة السبت الأحد مع الساعات الأولى من يوم التاسع عشر من أيلول وأنا...

ننصحكم >>