إعتصام فلسطيني أمام السفارة الأميركية.. للمطالبة بالهجرة من لبنان!

وسط الضائقة الاقتصادية الخانقة التي تعصف بلبنان وبكل الموجودين على الأراضي اللبنانية، شهدت الشوارع الداخلية في منطقتي الضبية وعوكر صباح اليوم الأربعاء، زحمة سير خانقة بسبب إقفال الطرق الرئيسية...

فلسطينيو الدنمارك ينتفضون ضد قرار الضم: عمل غير قانوني وضمانة أكيدة لقتل السلام

على وقع المساعي لـضم الأراضي الفلسطينية الى الكيان الإسرائيلي المُحتل، وجهت الجمعيات الفلسطينية في الدنمارك اليوم الخميس رسالة الى وزارة الخارجية الدنماركية ولجنة الشؤون الخارجية البرلمانية وكذلك الى وسائل الاعلام،...

بالفيديو: في اليوم الأول لـ «فتح البلد».. ازدحام أمام احدى مؤسسات تحويل الأموال.. لا كمامات ولا تباعد اجتماعيا!

فيما قررت الحكومة اعادة فتح البلاد ابتداءا من اليوم (الاثنين)، على الرغم من التفشي الكبير لـ “كورونا” وتسجيل عشرات الاصابات، تاركة الرهان على وعي المواطنين عبر التقيد بالارشادات الصحية...

بعد «الكاريكاتور» المسيئ للفلسطينيين.. «إعلاميون من أجل الحرية»: على «الجمهورية» التراجع!

انتقد “إعلاميون من أجل الحرية” الرسم الكاريكاتوري الذي نشرته في صحيفة الجمهورية في عددها الصادر يوم الأربعاء، وفيه تشبيه غير موفق بين المقاومة الفلسطينية ووباء كورونا”، وقد صدر عن “إعلاميون...

صرخة من روسيا.. الطلاب الفلسطينيون يناشدون الدولة اللبنانية: للتّحرُّك العاجل كباقي الجاليات العربيّة

الى جانب معاناة الطلاب اللبنانيين في الخارج، اطلق الطلاب الفلسطينيون اللاجئون في لبنان صرخة من روسيا، في ظل تفاقم خطورة الاوضاع مع تفشي فيروس “كورونا”. اقرأ أيضاً: رهان خاطئ.....

المخيمات الفلسطينية لم تشملها الاجراءات الصحية.. هلع في «المية ومية» بعد الاشتباه بحالة «كورونا»!

حالة من الهلع والخوف تسود المخيمات الفلسطينية في لبنان، مع مواصلة انتشار فيروس “كورونا”، لا سيما وان الاجراءات الصحية والوقائية لم تشمل المخيمات المقتظة، الا ان ما زاد الأمور...

مأساة الفلسطينيين في إدلب!

يعيش في مدينة إدلب وريفها حوالي 400 عائلة فلسطينية.  يسكن معظمهم بيوتاً مدمّرة، لعجزهم عن دفع الإيجار. يفتقدون، بغالبيتهم، وسائل التدفئة. يبلغ عدد الأيتام بينهم 61 يتيماً. إقرأ أيضاً: أوبزيرفر: العالم يخذل السوريين مرة أخرى في إدلب معظمهم تهجّر من جنوب دمشق ومخيم اليرموك ومخيم خان الشيح. عزفت بعض الجمعيات الإغاثية عن تقديم المساعدة للفلسطينيينالمهجرين، بذريعة وجود جمعيات ومؤسسات دولية متخصصةبدعمهم. الأونروا لا تقدّم المساعدات لهم، بذريعة أن إدلب منطقة ساخنة لاتستطيع الوصول إليها. قبل الهجوم الأخير، كان يعيش في معرة النعمان وأريحا حوالي100 عائلة فلسطينية. اليوم يعيش في مدينة إدلب لوحدها 226 عائلة فلسطينية. المهجرون الفلسطينيون من المناطق التي هوجمت مؤخراً، نصبواالخيام في منطقة سرمدا وغيرها، في ظل ظروف مأساوية. يطالب اللاجئون الفلسطينيون في إدلب وريفها بالحماية والمساعدة.

حقيقة «صفر إصابة» في لبنان والعالم تحت رحمة «كورونا» في رمضان

فيروس كورونا: الرواية الكاملة لجائحة تمتحن الأرض!