رسالة إلى حزب الله: معارضوك الشيعة ضمانتُك وحمايتُك

 
لطالما حملت الأحلام الكبيرة الخيبات الأكبر. لطالما كان الباحث عن إكسير الخلود معرّضا للموت أكثر من القانع بالمكتوب. ولطالما كان...

ننصحكم >>