#هوا_الحرية: اسرائيليون في لبنان عبر مطار بيروت الدولي!

هل باتت السياحة الدينية في لبنان متاحة بين لبنان والكيان الغاصب؟ وهل مسموح لمن يحمل الباسبور الاسرائيلي ان يدخل لبنان تحت عناوين دينية؟

في حلقة الأمس من برنامج #هوا_الحرية الذي تبثه كل ليلة إثنين المؤسسة اللبنانية للارسال، كشف مقدّم ومُعد البرنامج الاعلامي جو معلوف عن ملف خطير يتعلق بدخول اسرائيليين الى لبنان عبر مطار بيروت الدولي حيث قاموا بجولة على عدد من الاماكن الدينية في مختلف المناطق في لبنان، جنوبا وشمالا وبقاعا.

إقرأ أيضا:خمسة إسرائيليّين – عراقيين عليكم أن تتعرفوا إليهم 

وهذا الوفد يضم حجاجا يحملون الهوية الاسرائيلية، وهم مسيحيون فلسطينيون، يطلق عليهم اسم “فلسطينيو الـ48”. والمفاجأة ان الامن العام قد برر دخولهم على أنهم حاصلون على فيزا مؤقتة من السلطات الفلسطينية. وانها ليست بالمرة الاولى التي يدخلون فيها الى لبنان بصفة حجاج.

joe2222

ولكن، وكما قال الإعلامي معلوف من يضمن عدم دخول أفراد من الموساد تحت هذا العنوان؟ ومن يتأكد من هوية هؤلاء الحجاج؟ وماذا يفعلون خلال وجودهم في لبنان خاصة انهم يتنقلون بحرية دون رقابة من اي فريق أمني لبناني؟ وما يصورون؟

إقرأ أيضا: عراقية تحييّ إسرائيل من مرقد الحسين وترحيب يهودي بها

ورغم ان جو معلوف قد ارسل كتابا خطيّا الى المديرية العامة للأمن العام يستوضح فيها الامر الا ان جواب القوى الأمنية جاء باردا غير مدرك للامر لولا إخبار معلوف على حد قوله خلال بث التقرير. وكان البرنامج قد صوّر مقابلات مع هؤلاء الاسرائيليين وهم يدخلون المطار ويصرّحون لكاميرا البرنامج بعد ان تم تمويه وجوههم “انهم آتون من القدس”.

فهل يكون من بينهم من هم لبنانيون فروا من لبنان خلال تحرير الجنوب؟ أم هل يكون من بينهم من هم آتون بهدف الرصد والمراقبة لبعض الشخصيات التي قد تتعرض للاغتيال من اجل اثارة البلبلة والخراب؟ ام هم بحق حجاج فقط في زيارة دينية لهم الى لبنان؟ ومن يمكنه ان يطلع اللبنانيين على الحقيقة؟؟

آخر تحديث: 11 يناير، 2017 8:42 ص

مقالات ذات صلة >>

ننصحكم >>