السفارة الأميركية تطلق مشروعاً لدعم قطاع المياه في لبنان بقيمة 65 مليون دولار

في 23 آذار، أطلق القائم بالأعمال في السفارة الأميركية السفير ريتشارد جونز مشروعاً كبيراً جديداً للوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) لدعم قطاع المياه في لبنان وذلك بالشراكة مع وزارة المياه والطاقة. “مشروع المياه في لبنان (LWP)”وقيمته 65 مليون دولار على مدى خمس سنوات سيعمل مع مؤسسات المياه الأربع في بيروت، وجبل لبنان، والبقاع والشمال، والجنوب، والمصلحة الوطنية لنهر الليطاني لزيادة توفير مياه شرب نظيفة ومستدامة للمواطنين اللبنانيين، ولتطوير كفاءة واستدامة مرافق المياه الخمسة، ولتحسين قدرة لبنان في إدارة موارده المائية.

وخلال الحفل، أكد السفير جونز دعم حكومة الولايات المتحدة للقطاع العام في لبنان، وشدد على أهمية مشروع LWP في تحسين قدرة قطاع المياه على توفير خدمات عالية الجودة لمنفعة جميع اللبنانيين. وشدد على أن “الماء هو عامل حيوي في صحة وقوة أي اقتصاد. لذلك نحن نؤمن أن الاستثمار في المياه هو أكثر من مجرد الأمر الصحيح الذي ينبغي فعله؛ بل هو الأمر الذكي الذي ينبغي فعله.”

هذا وحضر حفل التدشين كبار مستشاري وزير الطاقة والمياه، والمدراء العامون في مرافق المياه الخمسة وغيرهم من المعنيين والجهات المانحة في قطاع المياه.

حكومة الولايات المتحدة، من خلال الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، قد استثمرت أكثر من 180 مليون دولار في قطاع المياه على مدى السنوات ال 15 الماضية، مما سنح لنحو مليوني شخص الاستفادة من خدمات المياه المحسنة بما في ذلك ساعات إضافية من التغطية وتحسين نوعية المياه الصالحة للشرب. في الواقع، إن الشراكة اللبنانية الأميركية في قطاع المياه في لبنان تعود للخمسينيات والستينيات حين بنت USAID شبكات قنوات للري على طول نهر الليطاني في سهل البقاع وساهمت في بناء سد القرعون في البقاع.

آخر تحديث: 23 مارس، 2016 8:47 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>