كيف تلقى اللبنانيون خبر اعدام علي البزال؟

ينتشر مسلحون منذ الصباح في شوارع وطرق قرى عدة في منطقة البقاع ، بينها قرية البزالية ذات الغالبية الشيعية التي يتحدر منها العريف علي البزال، العنصر في قوى الامن الداخلي، الذي اعلنت “جبهة النصرة” اعدامه.

في الوقت نفسه، عمد افراد من عائلات العسكريين والامنيين الآخرين الذين لا يزالون مخطوفين الى قطع طرق عدة في العاصمة اللبنانية والشمال والبقاع بالسيارات والعوائق، مانعين السيارات من المرور، ومطالبين الحكومة اللبنانية بحل قضية اولادهم المهددين بالقتل.

وطالبت عائلة علي البزال الحكومة اللبنانية بتنفيذ الاعدام بموقوفين اسلاميين في السجون اللبنانية ردا على اعدام ابنها، كما اعلنت ان بلدة البزالية ستمنع مرور اي مساعدات متجهة الى اللاجئين السوريين المقيمين في بلدة عرسال القريبة من بلدتهم وذات الغالبية السنية والمتعاطفة اجمالا مع المعارضة السورية.

آخر تحديث: 6 ديسمبر، 2014 6:19 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>