قراءة في البيان الختامي للقاء بكركي: تجاهل لمرض الاحتلال واستفاضة في توصيف أعراضه

كما كان معلوماً ومتوقعاً فقد جاء بيان لقاء بكركي الماروني التشاوري الختامي منمقاً ورمادياً وانشائياً ودون جدوى عملية حيث استفاض واضعوه في شرح أعراض المرض السرطاني الذي يفتك بلبنان...

لقاء بكركي: مصارحة مارونية إلغائية أم مصلحة وطنية جامعة؟

عقد اليوم في بكركي الاجتماع "التشاوري الوجداني" للقيادات المارونية، واستهل البطريرك الماروني بشارة الراعي الإجتماع بالقول: "هذا الصرح هو بيت جميع اللّبنانيين، واجتماعنا اليوم هو لأجل لبنان وكل اللّبنانيين...

الثوابتُ المارونيّةُ أعظمُ صلاحيّاتِ الرئاسة

من دونِ بَـوْحٍ، رئيسُ الجمهوريّةِ يَرومُ صلاحيّاتٍ دُستوريّةً أوسَع ـــ القِلّةُ تَجلُب النَّقار ـــ ويُفسِّرُ صلاحيّاتِه برحابةٍ ويَتصرّفُ على هذا الأساس. وبِبَوحٍ، رئيسُ الحكومةِ المكلَّفُ يَضِنُّ بصلاحيّاتِه ويَرفض أنْ...

في لبنان: ثنائية شيعية موحّدة مقابل ثنائية مارونية متخاصمة

يُحلل كل من الباحث الاكاديمي طلال عتريسي، والكاتب والناشر أنطوان سعد، مسألتي الثنائية الشيعية المتوافقة (أمل-حزب الله)، والثنائية المسيحية المتصادمة (القوات اللبنانية-التيار الوطني الحرّ)، وسبب التضاد بينهما.

"جنوبية".. "جنوبية"

تبدّل موقع "جنوبية" شكلاً، إرتدى حلة جديدة لزوم التطوير البصري والمهني، ليغلف مضمون معركة "تاريخية" لم و لن يحيد عن خطها وعهدها وان قلّ سالكيها بداية: قوة "شيعية" سياسية وطنية ثالثة.
غير ان كرة الحق و الصواب التي تدحرجت قبل ١٣ عاما، بدأت تكبر وتكبر و"تشايع" فكرة قيام الدولة المدنية "الطبيعية"، حيث لا فرق لحزب على حزب إلا بالتقوى "الوطنية"، ولم تزدها الأيام إلاّ عزيمة وقوة متجددة ومتوقدة.
يبقى ان وفاء الأحبة من القراء والزملاء، جعل جنوبية عين "تقاوم" المخرز.