أخطاء «الموركس دور»: البث المباشر يكشف المستور!

لم يمر حفل "الموركس دور" بشكل عابر على شاشة MTVاللبنانية ليل السبت الفائت، رغم أن حجم التفاعل مع الحدث كان الأقل كثافة مقارنةً بالسنوات السابقة، لكنّ بعض الهفوات غير المقبولة هي التي أثارت الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

الحفل من البوابة التركية، هكذا يمكن وصف دورة جوائز الموركس دور لعام 2019 التي أقيمت في كازينو لبنان ونقلت بشكل مباشر على قناة MTV وأثير عدة إذاعات لبنانية محلية. لتكرّم الجائزة نجمي المسلسل التركي “الطائر المبكر” جان يامان ودميت ازدومير. اللافت أن المسلسل الذي انطلق عرضه نهاية حزيران الماضي على قناة “ستار” التركية، تمكنّ من العبور إلى العالم العربي من خلال موقع اليوتيوب وبشكل مترجم، خاصةً بعد توقف شبكة MBC عن دبلجة الأعمال التركية إلى العربية قبل عام.

الممثلان الشابان ظهرا كأنهما محورا السهرة من اللحظة الأولى وحجم الاحتفاء العالي بهما، لتظهر سرعة التقديم وتسليم الجوائز ومقاطعة المكرمّين من لبنانيين ومصريين.

بالمقابل تصدرت شركة “إيغل فيلمز” لصاحبها جمال سنّان واجهة الحفل بتسلم أكبر عدد من الجوائز، جمال صعد على المسرح مرتين لينال جائزة تكريم كمنتج وجائزة عن أفضل عمل درامي لعام 2018 عن مسلسل “تانغو” ويتوالى صعود الفنانين المكرمين عن أعمال من إنتاج شركته كأفضل مسلسل لبناني عن مسلسل “ثورة الفلاحين” وأفضل ممثل لبناني باسم مغنية وأفضل ممثلة ورد الخال عن نفس المسلسل. وهذا يعاكس حال الدورة السابقة في نيل شركة “الصبّاح” حصة الأسد من الجوائز عن مسلسل “الهيبة” فيما يبدو أن دورة الجوائز بدأت تنحاز لصالح شركة إنتاج كبرى دون سواها في كل دورة.

استياء من قبل الفنان اللبناني باسم مغنية الذي قاطع مقدمي الحفل ليتم كلامه بشكر كل من يريد الامتنان له على ربح هذه الجائزة مشيراً إلى الحفاوة التي حظي بها ممثلين أتراك من الدرجة الثانية على حساب نجوم الصف الأول في لبنان ومصر.

اقرأ أيضاً: فن تسويق الأعمال الدرامية يتحكم بذوق الجمهور

أما الهفوة الأكبر جاءت من الفنان السوري عابد فهد أثناء تكريمه كأفضل ممثل عربي عن مسلسل “طريق”، فهد الذي سبق وقدّم على مدى ثلاثة مواسم دور ضابط الأمن المتعنت في مسلسل “الولادة من الخاصرة” عدّه الجمهور من الفنانين الحقيقين في التعبير عن الواقع السوري، تابع بعدها تواجده مع زوجته الإعلامية زينة يازجي في مخيمات اللجوء وعبر في أكثر من مقابلة عن عدم ربطه الفن بالسياسة. لكن في حفل “الموركس دور” وجه عابد تحية للجيشين السوري واللبناني في تصريح استدعى غضب شريحة من الجمهور والفنانين بينهم الفنان المعارض عبد الحكيم قطيفان الذي قارن كلام عابد بكلام الفنان مكسيم خليل الذي تسلم الجائزة نفسها قبل عامين وأرسل تحية للفنانين المعتقلين في السجون السورية.

امتدّ الحفل لأربع ساعات، دون أي إبهار بصري على صعيد الهوية البصرية أو العروض الراقصة، فشابَ أسلوب التقديم الفتور ولم يحقق الحضور المصري أو المغاربي حضوره الفاعل كما في السنوات السابقة، وتساءل الصحفيون عن فاعلية تكريم كلاً من الفنانتين كارول سماحة وأنغام دون أي حضور فني واسع لهما خلال عام 2018، في حين جاء التكريم منصفاً لكل من دانا مارديني كأفضل ممثلة عربية في الدراما المشتركة، وعبير نعمة عن أغنية “وينك” كأفضل أغنية لبنانية في عام 2018، وتكريم للمخرجة نادين لبكي عن فيلم “كفرناحوم” وللفنانة القديرة ختام اللحام عن مسيرتها الفنية.

آخر تحديث: 9 أبريل، 2019 7:19 م

مقالات تهمك >>