لا لحماية الفاسدين الحزبيين في الشرقية

اهالي بلدة الشرقية .
على اثر اثبات جريمة الاختلاس والسرقة في البلدية ،يحاول بعض الفاسدين المدانين الهروب الى الامام من خلال محاولة خلق جو من البلبلة والفتنة في البلدة مستعيننآ بعراب الفتن والسمسرة والشريك الاكبر المسؤول الحزبي الذي سنطلق عليه اسم الاخطبوط المقطع الاوصال ومن خلال جلسات تقام هنا وهناك مستغلا طيبة وبساطة احدى الحزبيين الصغار الذي كلف بالترتيب لهذه الجلسة وبحضور ما يسمى بالقدامى وفي محاولة فاشلة للالتفاف والضغط على القرار الذي صدر عن الجهة المتابعة للقضية،بهدف حماية نفسه وحماية الفاسدين المختلسين المدانين،محاولين اتهام رئيس البلدية الحالي بما هم فيه علمآ ان رئيس البلدية الحالي هو ضحية مؤامراتهم حيثوا قاموا بتزوير تواقيعه حسب نتائج التحقيق المسرب مستغلين الثقة التي منحهم اياها كونهم ملتزمين دينيآ ولم يكن يدرك ان طول المسبحة وكثرة الخواتم هو من عدة النصب .
لذلك نرقى بالجهة المتابعة ان لا تعي اي اهتمام لحركة هذا الاخطبوط كون كل كلامه كذب بكذب وكل هدفه ان يصل الموس لرقبته وما جمعه الا بدد وما ايامه الا مدد، كما ان اغلب العائلات في البلدة لن تقف مع اي مرتكب ثبتت ادانته ، وعدي لك ايها الاخطبوط دخولك الى السجن قدرآ لا مفر منه انت ومسؤول الجمعية ،اما للذين تجرئوا وتكلموا بكلام اكبر منهم اتحداكم أ ان كان فيكم رجلآ ان يكرر ما قاله في وجهي ولان الكلام في الغرف المغلقة يعتبر زوبعة في فنجان هو حتمآ مردود عليكم ،ايها الاخطوط اعلم جيدا بان كل محاولاتك الفتنوية لن تجدي نفعآ وان ارتكباتك وسمسراتك انت وصاحب الجمعية كلها مكشوفآ والفاتورة كبرت وحسابك ثقل وصار لازم نتحاسب .
وكما وعدتكم قضيتنا الاساس استعادة الاموال المسروقة ومحاسبة المرتكبين ودخولهم السجن وتبقى كلمة الفصل للقضاء اللبناني في حال اللفلفة والتقاعص.
م

السابق
أردوغان يدين بشدة هجوم المسجدين الإرهابي في نيوزيلندا
التالي
إرجاء احتجاجات مسيرات العودة بسبب التصعيد في قطاع غزة