هل فعلاً قال العريفي يا ناراً كوني برداً وسلاماً على اسرائيل؟

تداول الناشطون تغريدة مفبركة عن الشيخ محمد العريفي حول اسرائيل.

اتهم بعض الناشطين الشيخ الدكتور محمد العريفي بأنّه دعا لإسرائيل، وأن تكون النار برداً وسلاماً على الأطفال والأيتام والأرامل والثكالى الذين لا ذنب لهم.
ونشطت بالتالي التغريدات المنتقدة والمتسائلة.

إقرأ أيضاً: مجموعة صور ساخرة من حريق اسرائيل: يا رب تمطر بنزين

https://twitter.com/cheikhnourimen/status/801591958791667721?ref_src=twsrc%5Etfw

من جهة ثانية داقع العديد من الناشطين عن الشيخ محمد العريفي باعتبار أنّ التغريدة مفبركة:

https://twitter.com/alsharahily255/status/801672866429304832

https://twitter.com/ranooosh_ksa/status/801666608548741120

هذا وقد أكّد الشيخ العريفي بنفسه عبر صفحته الرسمية تويتر أنّه لم يكتب ما نسب إليه، فغرد: “نُشِرت تغريدة مكذوبة على #العريفي أنه يدعو للصهاينة بالسلامة من حرائقهم!
.
وهذه تغريدتي الوحيدة حول #إسرائيل_تحترق”.

آخر تحديث: 24 نوفمبر، 2016 9:56 م

مقالات تهمك >>