هكذا قال إعلاميون لبنانيون في اغتيال بدر الدين..

بعد مقتل مصطفى بدر الدين تباينت المواقف الاعلامية، وانقسمت انقسام اللبنانيين، وتوجههاتهم.

الإعلاميون المقربون من حزب الله تعاطفوا معه وزفّوه شهيدًا، فيما الذي على خطى الرئيس الشهيد رفيق الحريري والثورة السورية، كان لهم موقفًا آخرًا.

فكيف جاءت تعليقاتهم؟

إقرأ أيضًا: كيف تلقت مواقع التواصل الاجتماعي خبر اغتيال مصطفى بدر الدين؟

هل استعجلت العدالة الإلهية؟ شخصياً كنت أفضّل أن يتمّ تسليمه الى المحكمة الدولية ويُدان على أفعاله، وتتحقّق عدالة الأرض…

Gepostet von May Chidiac am Freitag, 13. Mai 2016

لا شيء يسد الفجوة في القلب. مع اننا قُتلنا ولم نقتل، لكن حبذا لو كان بوسعنا ان نعيد لهم مغنية وبدر الدين ويعيدوا لنا رفيق ومحمد وسمير ووسام، وبقية الاحبة!

Gepostet von Nadim Koteich am Freitag, 13. Mai 2016

https://www.facebook.com/halima.tabiaa/posts/10204573160687660

https://twitter.com/KaramRachel/status/731102134419103745

https://twitter.com/NahedYussef/status/730916926822744064

 

https://twitter.com/jerrymahers/status/730933374068592641

https://www.facebook.com/faysal68/posts/1684245878494082

 

السابق
هذا ما قاله وئام وهاب عن ذو الفقار…
التالي
«بعلبك مدينتي»: الاموات «اقترعوا» في بعلبك!