ما هي الوجبات المدرسية المثلى للاولاد؟

تلعب الوجبات المدرسية الخفيفة دوراً رئيسياً في غذاء أطفالنا، وتزداد انتشاراً نظراً لأهميتها التي توصلت اليها آخر الدراسات، ولإبعاد الأمراض عن أولادنا كأمراض السكري والسمنة وفقر الدم وتقوية جهاز المناعة.

تسأل الأم مع بداية العام الدراسي الجديد كيف يمكنها الحفاظ على غذاء أولادها وصحتهم الغذائية الموجودة في “علب للأطعمة أو lunch box” وتضعها في حقيبتهم المدرسية.
ما نوعية الطعام وكميته اللتان يجب أن تضعهما لتساعد أولادها على التركيز ومضاعفة النشاط اليومي؟
تكثر الآراء حول نوعية الطعام التي يجب أن ترافق الأولاد والأطفال الى المدرسة بحسب الفئات العمرية من 3 سنوات حتى سن المراهقة، من خضار وفواكه، وحبوب وأجبان وألبان وعصائر متنوعة وأنواع الخبز.
وفي حديث لـ” النهار “مع اختصاصية التغذية ربى الأسمر حول الوجبات الغذائية الخفيفة التي يجب أن تعطى الى الاولاد، أشارت الى اهمية الحقيبة او الـlunch box التي يجب أن تتمتع بعازل حراري مع ارتفاع درجات الحرارة وبداية الفصل المدرسي مبكراً في طقس حار، ويجب أن تقسم الى قسمين، احدهما icebox، وان لم يكن موجوداً فيمكننا اضافة قنينة مياه مثلجة بجانب الطعام، وعند نهاية اليوم يمكنه ان يشرب منها.
أما بالنسبة الى الوجبات الخفيفة التي تؤخذ من عمر 3 سنوات الى المراهقة والتي يمكننا وضعها في الصندوق او العلبة، فهي التالية:
الحليب، المياه، العصير الطبيعي، حبة فواكه كاملة، كرواسان، رقائق وحبوب القمح بالشوكولاتة.
– يفضل أخذ حليب قليل الدسم أو خال من الدسم لكي نتلافى البكتيريا التي يمكن ان يلتقطها الولد.
– رقائق القمح الكاملة بمختلف نكهاتها، وخصوصاً التي تحوي الشوكولاتة، وحبوب الفواكه المجففة التي تعمل على زيادة الطاقة، وغنية بالحديد والفيتامينات والمعادن.
– المياه: لكثرة النشاط الحركي الذي يقوم به الاولاد وتعرقهم يجب تناول اكثر من نصف ليتر من المياه في المدرسة، فالمياه تمدهم بالطاقة والنشاط.
– الخضار: تختلف انواع الخضار التي يمكن ان نضعها باختلاف ما يفضله الاولاد، ومن المستحب ان نسأل الولد ما الذي يفضل ان يأكله لكي يتشجع على تناوله باستمرار، وخصوصا من بين الثلاث و 7 سنوات. يمكننا أن نقطع الخضار كالجزر والخيار على اشكال دائرية او مثلثات لكي نحث الطفل على الاكل.
– أنواع الخضار التي يمكننا ان نرسلها الى المدرسة: الخيار، الجزر، البروكولي، القنبيط، جميعها تؤكل نيئة وتعمل على تقوية مناعة الجسم وتمده بالطاقة وتقي من الامراض لكثرة المواد المضادة للاكسدة والفيتامينات والمعادن والالياف.
– الفواكه: باختيار الفواكه الكاملة التي يمكن الاولاد ان يقضموها، وان لا تكون مقطعة لكي لا تنقص فيتاميناتها وعصائرها إن مر عليها وقت معين وتتسخ ثيابه بالمقابل.
– أنواع الفواكه: التفاح، العنب، الموز، الاجاص، الليمون ان كان مقشراً وليس مقطعاً، إضافة الى جميع الفواكه المجففة من مشمش الى تين وزبيب وغيرها ولكن يجب الاخذ بعين الاعتبار إن كان لدى الاولاد اي نوع من التحسس من هذه الفواكه. أما فائدتها، إن كانت مجففة او نيئة، فهي بالفعالية عينها لناحية تقوية مناعة الجسم ونموه والحفاظ على التركيز والنشاط.
تلفت الاسمر الى انه يجب ان نرسل مع اولادنا المناديل المعطرة والمنظفة وليس الجيل منها لكي لا تعود البكتيريا بالتكاثر مرة أخرى.
– أنواع السندويشات: يمكننا استعمال الخبز العربي أو الـ baguette منها، ويفضل ان تضع داخله الخس مع الحبش، أو الجمبون، أو الجبنة البيضاء، لكي لا يبتل الخبز.
– سندويش مربى الفواكه كمربى الفريز او المشمش او النوع الذي يحبه، فإنها غنية بالفيتامينات وبالنشويات وتمده بالطاقة.
– سندويش الزبدة الغنية بالبروتين والنشويات.
– سندويش الحبش والجمبون يحتوي على النشويات والحديد والبروتين والفيتامينات.
– وإن كان لدى الام الوقت الكافي لتحضير سندويش روستو لكونها تؤكل باردة.
وتحذر الأسمر من سندويش المرتديلا الايطالي، وخصوصاً بعدما توصلت آخر الدراسات بأنها تساهم في زيادة الامراض السرطانية. إذ أشارت إحدى الدراسات في شهر آذار 2014 أجرتها جامعة كاليفورنيا، ووفقاً للباحث جين فيغريدو وزملائه في علم الوراثة والطب، الى ان تناول اللحوم بكثرة من لحم الخنزير المقدد، والسجق، واللحوم الباردة كالمرتديلا، يؤدي الى زيادة الاضرار بالجينات الوراثية وتساهم في حدوث الامراض السرطانية وخصوصا سرطان القولون والى ارتفاع معدل الكوليستيرول في الدم، وقد شملت الدراسة نحو 18000 شخص في مختلف الولايات المتحدة وكندا واوستراليا واوروبا، ونشرها مركز البحوث السرطانية” فريد هاتشينسون” (Fred Hutchinson Cancer Research Center).

– اللبن: تزويده باللبن المحلى بالفواكه ويفضل العادي بدون زيادات، إذ يحتوي على الكالسيوم والفيتامينات.
– المكسرات: يمكننا إرسال كمية من اللوز والجوز والصنوبر، فإنها تعمل على تقوية مناعة الجسم لاحتوائها على مواد مضادة للاكسدة، والياف ومعادن عدة.
في الختام، تنصح الاسمر بتناول السندويش عند الفرصة الأولى اي عند الساعة الثانية عشرة ظهرا، وان يأخذ حصتين من الفواكه، وثلاث من الخضار. وشرب الحليب الخالي من الدسم او الخفيف لعمر الثلاث سنوات وما فوق نتيجة توصيات American association for health.
يمكن اختيار ثلاثة أنواع من “السناك” او الوجبات الخفيفة يومياً مثلاً:
– نوع من الاجبان والالبان.
– نشويات (خبز او ذرة، رقائق القمح)
– بروتينات(حبش، جمبون، روستو)
– فواكه، وخضار.
وجبة اليوم يمكن أن تكون عبارة عن ( حليب، سندويش جبنة بيضاء، جزر، خيار) أو ( لبن، حبوب أو رقائق، مكسرات نيئة، فواكه مجففة).

السابق
الرجال يحلمون بالعلاقات الحميمية.. والنساء بالملابس
التالي
حسن خاتون من الراسينغ الى الصفاء

اترك تعليقاً