اللبناني الجائع ينفجر غاضباً: إنجازات وهمية لـ«عهد الذلّ».. ودعوات لإستقالة عون!

ازمة رغيف

هو عهدٌ وُعد فيه اللبناني بالإصلاح والتغيير، ليُصدم بالإنهيار الإقتصادي الحاد وخسارة عملته الوطنية قيمتها كاملةً أمام الدولار الأميركي، بالإضافة الى الأزمات التي ترتبت عن إنهيار العملة، كارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل جنوني، وتقنين الكهرباء لدرجة إنقطاعها كلياً في بعض المناطق، بالإضافة الى إرتفاع سعر ربطة الخبز لأول مرّة منذ سنوات طوال من 1500 ليرة الى 2000 ليرة، وخروج أكثر من مليون لبناني من وظائفه ليصبح رسمياً عاطلاً عن العمل.

إقرأ أيضاً: الدولار يحلّق.. ونقابة اصحاب «السوبرماركت» تحذر: الجوع يدق على الابواب

كل الأزمات التي لم تجد لها حكومة حسان دياب التي تدّعي الإنقاذ حلولاً عملية، ولم يُسجّل لـ”بي الكل” أي تحرّك عملي يُطعم من خلاله شعبه الجائع وينير الظلمة التي تُغرق أحيائه، أخرجت اللبناني عن طوره كالعادة -إفتراضياً- إذ غرّد ناشطون عبر “تويتر” تحت وسم: “#عهد_الذل”، شكوا من خلاله أزماتهم منددين “بانجازات العهد الوهمية، داعين رئيس الجمهورية ميشيل عون للإستقالة”.

وجاءت التغريدات على الشكل التالي:

السابق
لبنان دون ملكة جمال للعام الثاني على التوالي!
التالي
إلى جانب صور «قيصر».. لوحة لأسماء الأسد تلهب مواقع التواصل!