المشروات السكرية تهدد ذاكرة الأطفال

يتعدى خطر المشروبات السكرية الحد المتوقع فهو لا يقتصرعلى السكري وزيادة في الوزن وارتفاع ضغط الدم و تهديد عضلة القلب فقط، وفق ما جاء في دراسة نشرها موقع ’لو بوان’ الفرنسي.

وقدم العلماء قائمة مهمة من الدراسات التي حذرت من مخاطر المشروبات الغازية وغيرها من المشروبات السكرية، ليتضح مؤخراً فضلاً عن دراسة جديدة في جامعة كاليفورنيا ان هذه المشروبات تؤذي وتتلف الدماغ إلا انها تسبب إضطراب في الذاكرة أيضاً.

واستناداً على هذه الدراسة شرح الدكتور ’سكوت كانوسكي’ في مؤتمرٍ صحافي ان الشرب المفرط للمشروبات المحلاة بالسكر قبل مرحلة البلوغ تتداخل مع قدرة الدماغ على العمل بشكل طبيعي وعلى تذكر معلومات مهمة. وكل انواع المشروبات السكرية معنيّة بهذه الدراسة ابتداءاً من المشروبات الغازية الى الليموناضة وعصير التفاح وغيرها.

استندت هذه الدراسة على اختبار حيواني، فقام فريق من العلماء بتغذية عدداً من الفئران الكبيرة والفئران المراهقة بكمية من السكر معادلة للكمية الموجودة في اي مشروب غازي او محلى. وبعد مرور شهر تحلّت الفئران الكبيرة بقدرة دماغية طبيعية بينما على العكس من ذلك تأثرت قدرة التعلم والذاكرة لدى الفئران المراهقة.

واستنتج العلماء من هذه التجربة انه كلما كان العمر اصغر كلما تأثر اكثر من هذه الناحية، كما شددوا على مدى خطورة تناول الأطفال لهذه المشروبات.

وتسببت هذه المشروبات في “التهاب في الحصين” وهي منطقة حساسة جداً من الدماغ لها دور مهم و فعال في تشكيل الذاكرة وتنظيم وتخزين المعلومات.

السابق
الملكية الاردنية تستأنف رحلاتها الى بغداد بعد تعليقها
التالي
نادي ’صقاري الإمارات’ ينظم مسابقة ’أجمل صقور العالم’

اترك تعليقاً