المرفأ.. حريق وراء حريق يُشعل آخر أوراق الطبقة السياسية!

حريق مرفأ بيروت
اعلان

بعد أكثر من شهر على تفجير بيروت في المرفأ مذهل أن يشهد اللبنانيون أن السلطات السياسية والأمنية لم تسحب الفتيل من أي حادث آخر محتمل في المرفأ كما يحصل اليوم!! (أو في أماكن أخرى) أسئلة كثيرة تبادر الى الأذهان، منها: لماذا لم يتم إخلاء البضائع بعد؟! لماذا ما يزال هناك مواد شديدة الاشتعال في المرفأ؟! ما هذا الإهمال؟! ما هو المقصود؟!

اقرأ أيضاً: هلع وخوف.. فيديو يوثق اللحظات الأولى لحريق المرفأ وهروب العمال!

ما المقصود؟

هل المقصود: “بدنا نكمل عا اللي بقيو”؟!! هل المقصود تهشيل من قرر الصمود في لبنان؟! هل المقصود بث الرعب في النفوس، وقد قام الكثير من سكان المنطقة والعاملين فيها الى ترك المنطقة؟! مقصود أو غير مقصود، النتيجة قرف وغضب لبناني عارم!! فقد لا تكون الطبقة السياسية على علم بما يحصل على المرفأ، كونها في الكوما، أو كالزوج المخدوع الذي لا يعلم بالمياه الجارية تحت قدميه. وحريق بيروت اليوم، إن دل على شيء، فهو يؤكد احتراق أوراق الطبقة السياسية التي لم يبق عليها سوى الرحيل!!

السابق
عندما تفرح ٨ آذار بـ«معاقبة» الوزيرين!
التالي
بحضور ثلاثين شخص فقط.. كارلا حداد إلى القفص الذهبي مجدداً!