يحيى شمص: نترشّح مقابل «الثنائية الشيعية» ونراهن على وعي الناخب البقاعي

يترأّس رجل الأعمال النائب السابق يحيى شمص لائحة "الانماء والكرامة" في دائرة بعلبك الهرمل، ولعلّ معاناته الأليمة في عهد الوصاية السورية ومظلوميته التي خبرها أهله وعشيرته جيدا شكلت له هذه الحيثية الجامعة والتعاطف الشعبي الذي أهّله لمقارعة الثنائية الشيعية انتخابيا في عقر دارها البقاعي.

لعل ابرز دليل على جرأة النائب يحيى شمص عام 1994 كان خلافه مع حاكم لبنان الفعلي في زمن الوصاية غازي كنعان، الذي وصفه في جلسة لمجلس النواب بـ«الحجاج بن يوسف»، متهماً اياه بانه يريد رأسه لرفضه أمر الاستيلاء على عقار يخصه في بيروت بقوة الوصاية، فكان ان دخل شمص السجن لسنوات واسقطت عضويته في مجلس النواب ظلما، ثم ما لبث ان اقر المجلس بعد سنوات قليلة قانون عفو عام اعد خصيصاً لاخراج شمص من السجن مع رصيد لا يستهان به من علاقات وتقارب مع كافة الاطراف وعشائر المنطقة، انعكست على تشكيل لائحته اليوم وانضمام اسماء معروفة اليه، والحديث انه يشكل علامة فارقة في ترشحه وجرأته، يبقى الرهان مفتوحا على صناديق الاقتراع ان تفيه حقه.

اقرأ أيضاً: لوائح بعلبك الهرمل: عدم رضا شعبيّ وخرق محتمل بأربعة مقاعد

“جنوبية” كان لها حديث خاص مع المرشح يحيى شمص، عن لائحته وشعارها يقول “اسمينا اللائحة “لائحة الكرامة والانماء” وهو يعكس صفات اهل هذه المنطقة وما تعني لهم كلمة كرامة من اباء وعزة نفس ومواقف ثابتة، فأبناء بعلبك هم الاوائل الذين قاوموا المحتل والغازي من ايام الاحتلال العثماني والفرنسي وحتى الصهيوني الان، ابطالنا على الجبهات يقاومون العدو الاسرائيلي والتكفريين ويمثلون نضالات هذا المجتمع وتضحياته في الحفاظ على الارض والكرامة، طبعا يحق لابناء هذه المنطقة ان يطالبوا بتحقيق حاجاتهم الانمائية ومن هنا اعلننا مسؤوليتنا لخدمة ابنائنا واعلنت ترشحي وفق اسس ديمقراطية.”

ويؤكد شمص على خطّ حرّ ومستقل “ليس لدينا اي حس طائفي او لون مذهبي وعملنا السياسي ينطلق من مبادئ وطنية، نحن نخوض بلائحة مستقلة في وجه تكتل حزبي او ما يعرف بـ”الثنائي الشيعي” ونراهن هنا على ان الناخب البقاعي واعٍ، فهو حرّ باختياره ويعرف ما سوف يخدم تطلعاته”.

واضاف شمص “بعلبك تعاني من حرمان مزمن ولا يجوز ان يستمر حالها من خدمات تتراجع وبنى تحتية مهملة وبطالة، مقارنة بمنطقة الجنوب التي تقدمت بشكل كبير ان لجهة الاتوسترادات والطرقات وحتى الانارة وكافة الخدمات العامة هي مؤمنة، لذلك نحن نهدف الى العمل السياسي بما يؤمن حاجات المواطن البعلبكي ويحقق له جزء من مطالبه وليس هدفنا الكرسي بحد ذاته، نريد ان نثبت للجميع ان هذه المنطقة لديها طاقات وكفآت بشرية وتستحق ان تعطى فرص ودفعها الى الامام” .

واسماء المرشحين على لائحة الكرامة والانماء هم:

يحيى شمص

غالب ياغي

محمد سليمان

خضر طليس

محمد حمية

رفعت المصري

الدكتور طوني حبشي

العميد سليم كلاس

حسين صلح

بكر الحجيري

اقرأ أيضاً: معركة شرسة في بعلبك الهرمل ضدّ الثنائية الشيعية رغم شرذمة المعارضة

وختم شمص” نحن نخوض المعركة ديمقراطيا والصندوق هو الحكم والناخب لديه حرية الاختيار ما يلائم قناعاته ويراه مناسبا، التعصب ممنوع وهو يدمر المجتمعات ونحن نسعى الى تحسين ظروف العيش ومحاربة الفساد الضارب في مؤسساتنا الحكومية والتعالي على المصالح الخاصة لخدمة المصلحة العامة”.

آخر تحديث: 28 مارس، 2018 3:39 م

مقالات تهمك >>