أولبرايت تتضامن مع المسلمين ضد ترامب

ترامب يثير المحافظين في العالم لدرجة وصل معها الى اثارة المرأة الحديدية في امريكا.. التي تضامنت مع المهاجرين المسلمين، فماذا صرحت؟؟

أعلنت مادلين أولبرايت، وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، استعدادها لتسجيل نفسها كمسلمة بعد خطة دونالد ترامب بشأن المهاجرين المسلمين الذين حظر الرئيس ترامب دخولهم الى الولايات المتحدة الامريكية بقرار يعتبر صادم بعيد وصوله إلى البيت الابيض مباشرة.

إقرأ أيضا: المرأة السياسية: قوية في الغرب.. وظلّ في الشرق

وأولبرايت، هي أول امرأة تتسلم وزار ة الخارجية الأمريكية، كانت قد غردت عبر “تويتر”، أنها: “مستعدة لتسجيل نفسها كمسلمة تضامنا مع اللاجئين والمهاجرين المسلمين”. وللعلم ان مادلين اولبرايت من والدين يهوديين وتحولا إلى الكاثوليكية فصارت مثلهما كاثوليكية. ومادلين كوربل أولبرايت المولودة في 15 مايو 1937 واسمها ماري آنا كوربولوفا. تنتمي إلى الحزب الديمقراطي.

كانت أول امرأة تتسلم منصب وزير الخارجية في الولايات المتحدة الأمريكية بعد أن سماها الرئيس بيل كلينتون في 5 كانون الاول 1996 لهذا المنصب لتكون وزير خارجيه فترته الرئاسيه الثانية، وتسلمت المنصب في 23 كانون الثاني 1997 لتصبح وزير الخارجية الرابع والستين للولايات المتحدة، وظلت في منصبها حتى 20 كانون الثاني2001.

إقرأ ايضا: التظاهرات ضد ترامب تجتاح أميركا وتهدّد أمنها

وفي هذا الاطار، قال مساعدون وخبراء أمريكيون إنه من المتوقع أن يأمر ترامب أيضا بحظر السماح بدخول لاجئين إلى الولايات المتحدة، لعدة شهور، باستثناء الأقليات الدينية التي تفر من الاضطهاد لحين تطبيق عمليات فحص أكثر دقة.

وستمنع مسودة أمر تنفيذي دخول لاجئين من سوريا، اضافة الى منع دخول مهاجرين من كل من سوريا والسودان والصومال والعراق وإيران وليبيا واليمن، وهي دول ذات غالبية مسلمة، وسيؤثر هذا القرار على المسيحيين في الشرق الذين يفرون الى امريكا واوروبا. وقد خلق ترامب بقراره هذا بلبلة داخل مطارات العالم أجمع التي أسرعت الى تنفيذ قراره مباشرة دون أي اعتراض.

 

آخر تحديث: 30 يناير، 2017 11:54 ص

مقالات تهمك >>