هلا أبو كسم في دائرة « الجنوب الثالثة»: بعض اللوائح شكلتها السلطة!

ماذا تقول المرشحة عن المقعد الأرثوذكسي هلا أبو كسم لـ" جنوبية" في لائحة " صوت واحد للتغيير" حول ترشحها للإنتخابات النيابية؟
لم تتفق الشخصيات المعارضة على تشكيل لائحة واحدة قوية في دائرة الجنوب الثالثة لمواجهة لائحة الثنائي الشيعي “حزب الله – حركة أمل”، بما ينبأ بتشتت الاصوات الانتخابية،  فكان ان تشكلت 6 لوائح واحدة  للسطة وشعارها “الأمل والوفاء” و5 لوائح اخرى تحت عناوين التغيير والمعارضة، وتحمل شعارات “صوت واحد للتغيير”و”شبعنا حكي”و”الجنوب يستحق”و”كلنا وطني”و”فينا نغير”.

وكانت لائحة “فينا نغير” أولى لوائح المعارضة التي تشكلت وتضمنت 8 مرشحين، فيما تُرك حينها ثلاث مقاعد برسم التفاوض، وفشل حينها الحزب الشيوعي في توحيد صفوف المعارضين والمستقلين، بحيث وصلت المفاوضات بين كل من والتيار الوطني الحرَ وتيار المستقبل وطلال ارسلان وبين الشيوعيين إلى طريق مسدود!  والسبب هو  تشبث الحزب الشيوعي بالمرشحة هلا أبو كسم عن المقعد الأرثوذكسي ورفضهم لمرشح التيار الوطني “شادي مسعد”، ليتم تحميل مسؤولية التشرذم  للحزب الشيوعي واتهامه بتشتيت  المعارضة.

الدكتورة هلا أبو كسم والمرشحة عن قضاء مرجعيون في دائرة الجنوب الثالثة أكدت في حديث لـ”جنوبية” أنه” يحق للمرأة أن تترشح للإنتخابات النيابية كالرجل، ويجب العمل من أجل جعل نصف البرلمان اللبناني من النساء”.

واشارت ابو كسم إلى أن” عدم إعتماد الكوتا النسائية لم يشكل عائقا أمام ترشح المرأة اللبنانية، بل على العكس كان سببا لتشجيعها لخوض المعركة الإنتخابية، والتأكيد على قدرتها على الدخول إلى البرلمان والمساعدة في التشريعات وسن القوانين وإبراز حقوقها ومشاكلها”، مؤكدة  أنها ” لن تحصل على حقوقها إلا من خلال وجودها في المجلس النيابيَ”.

وشددت أبو كسم على ضرورة “المساواة بين المرأة والرجل ووجوب توحيد قانون الأحوال الشخصية، وجعله مشتركا بين كل الطوائف اللبنانية”.

إقرأ أيضاً: الشيوعي يحسم مرشحيه في الجنوب الثالثة ويضم عيسى ويفشل مع الخطيب

هذا ولفتت أبو كسم إلى أنها” تخوض اليوم معركة ضد لوائح السلطة الفاسدة، التي أوصلت مجتمعنا إلى هذه الازمة التي نعيش في ظلها، من معاناة وتدني الخدمات التي تقدمها الدولة”، موضحةً أن” برنامجها الإنتخابي يمثل برنامج اليسار بإعتبار أن اللائحة التي تنتمي إليها هي لائحة الحزب الشيوعي وجميع اعضائها المرشحين ينتمون الى اليسار الديموقراطي وأن لائحة صوت واحد للتغيير تمثّل صوت اليسار في الجنوب ضد الطبقة الحاكمة”.

وأوضحت أبو كسم أنه” في دائرة الجنوب الثالثة يوجد لائحتان للسلطة وهما لائحة الثنائي الشيعي ولائحة التيار الوطني الحرَ والمستقبل”.

فيما أكدت أن” هناك بعض اللوائح المعارضة في الجنوب، شكّلتها السلطة السياسية من أجل تخفيض حظوظنا كمستقلين في الفوز”، موضحة أن” القوات يتمثلون في السلطة، وحتى أبو جمرة الذي يخوض المعركة الإنتخابية مع المجتمع المدني فهو ترشح من أجل عون! حتى آل الأسعد يعود سبب ترشحهم إلى تاريخ عائلتهم السياسي”،لتؤكد  في المقابل أن” صوت المرأة  بامكانه ان يرفع حظوظ الخرق”.

إقرأ أيضاً: بعد فشل التفاهمات: أربع لوائح في مواجهة «الثنائية» في دائرة الجنوب الثالثة

وفي الختام، وجّهت المرشحة عن المقعد الأرثوذكسي، الدكتورة هلا أبو كسم  رسالة لأهالي الجنوب، داعية اياهم الى المشاركة الفعّالة من أجل إحداث التغيير والمساواة في المجتمع اللبناني”.

آخر تحديث: 19 أبريل، 2018 3:56 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>