ناشطة لبنانية توجه رسالة إلى البطريرك الراعي

بعد تصريحاته الأخيرة عن اللاجئين السوريين، وجهت الناشطة اللبنانية لارا صقر رسالة إلى غبطة البطريرك وجاء فيها:

إذا كان جيلنا يفكر بالهجرة نهائياً عن هذا البلد فليس بسبب النزوح السوري وأخذهم اللقمة من فمنا كما تدعي، دعني أخبرك السبب الحقيقي، علك لا تعلم!

إقرأ أيضاً: حتى متى السكوت على العنصرية ضدّ اللاجئين السوريين

نريد الهجرة بسبب فساد السياسيين، وفشلهم في بناء الدولة التي نطمح لها، وسيطرة ميليشيا حزب الله عليها، واكثر من ذلك نجد انفسنا مواطنين درجة عاشرة في بلدنا بعد المحازبين والمصفقين وعبدة الرنجر..وغيرهم!
نريد الهجرة كي لا نموت على ابواب المستشفيات بإنتظار واسطة تؤمن لنا سريرا!
نريد الهجرة كي لانموت على طرقات لا تشبه الطرقات بشيء!
نريد الهجرة حفاظا على صحتنا التي يأكلها السرطان المختبئ في مياهنا وفواكهنا وطعامنا!
نريد الهجرة بحثا عن وظيفة نستحقها بكفاءتنا وشهادتنا وليس بأولية واسطة الزعيم وإبن الطائفة!
نريد الهجرة هربا من رصاصة طائشة تهدد حياتنا في كل دقيقة وثانية!
نريد الهجرة كي لا نرمى بالسجون لعشرات السنين ربما ظلما دون محاكمات عادلة!
نريد الهجرة لأننا نشعر اننا نعيش في مزرعة لا تؤمن لنا أدنى مستويات المعيشة.. نريد الهجرة بحثا عن وطن حقيقي وحياة كريمة، فما هكذا تكون الأوطان غبطتك!

إقرأ أيضاً: تظاهرتان متقابلتان بتوقيت واحد: من رخص لفتنة اللاجئين السوريين؟!

آخر تحديث: 16 يوليو، 2017 2:01 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>