بالفيديو: أبرز المنشقين يعود لحضن الأسد، فمن يكون؟

أعلن المعارض نواف البشير شيخ قبيلة البكارة السورية عودته إلى دمشق “ووضع نفسه تحت تصرف القيادة السورية ورئيسها”.

ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مشهدا مصورا يظهر نواف البشير في دمشق، ووردت فيه مقتطفات من كلمة للبشير أعلن خلالها عودته إلى العاصمة السورية، وأشاد بقوات الجيش النظام السوري وإيران وروسيا، على دورها البارز في محاربة الإرهاب و”داعش” و”النصرة” و”الإخوان المسلمين” في سوريا. دير الزور سنة 1954، وهو الابن الثامن بين عشرة أشقاء. ونودي به بعد وفاة والده شيخا لقبيلة البكارة سنة 1998، كما انتخب عضوا في مجلس الشعب السوري بين عامي 1988 و1992.

إقرأ أيضا: إنشقاق طلاس حقيقة أم خدعة؟

كما ذكر موقع “ناطق” خبر وصول “نواف البشير، شيخ عشرة البكارة، إلى دمشق برفقة عدد من وجوه العشائر. وأكد أن “لبشير قد زار دمشق، وقام بتاريخ 21 كانون الثاني 2016 بزيارة منزل ابن عمه فواز البشير، وكان برفقته عشرة أشخاص من بينهم عميد في أمن الدولة من الفرع(40). كما ذكر المصدر لـناطق” أن “مازن العاني” رجل الأعمال المقرب من الأسد، والذي يمتلك عدة شركات في دبي وهو شريك مع رامي مخلوف في عدة مشاريع، وهو من أبناء دير الزور، كان أيضاً ممن صحب نواف في زيارته لابن عمه. وذكرنا أيضاً أن البشير سوف يخرج في مقابلة تلفزيونية قريبة عبر إعلام النظام، وقامت بعض الجهات بتكذيب الخبر ونفيه. واليوم خرج “البشير” في مقابلة تلفزيونية مع قناة “العالم” المؤيدة للنظام يتحدث عن تأييده للنظام!

إقرأ أيضا: بشّار الأسد يسرّح «طلال مصطفى طلاس»

وسبقه أبن اخته الشيخ محمد الحلو (أبو مشعل) شيخ عشيرة عدوان في سوريا بعد إصدار عفو رئاسي عنه من قبل القيادة السورية في دمشق، قبل أكثر من عام بعد فشلهم وكشف علاقتهم مع النظام السوري.

آخر تحديث: 7 يناير، 2017 10:39 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>