هل يتعافى مايكل شوماخر خلال 3 سنوات؟

 

ذكرت صحيفة “ذا تيليغراف” على موقعها الالكتروني ان الطبيب الفرنسي جان فرانسوا باين الذي كان قد عالج وعاين مايكل شوماخر بعد حادثة التزلج قد اعلن ان شوماخر قد يتعافى كليا خلال 3 سنوات.

ويعتبر هذا التصريح العلني الاول من نوعه بعد الحادثة التي تعرض لها البطل الالماني، حيث اكد الطبيب “ان شوماخر خرج كليا من الغيبوبة وهو يتقدم باستمرار ولكن الطريق امامه طويل وشاق وسوف يكون على الجميع وخصوصا عائلته والمقربين منه الصبر والترقب”
وقال باين للصحافة الفرنسية “الحياة بعد الاصابة في الدماغ تعود طبيعتها تدريجيا وعلى مراحل، ويجب أن يتقدم، نتأمل ذلك، ولكن يجب علينا أن نمنحه الوقت”، واضاف “في ظروف مؤاتية للغاية، هذا يلعب دورا كبيرا، بيئة الأسرة حال أفضل للمريض تحيطه زوجته باهتمام كبير بواسطة المشورة الممتازة وهي تنفذ كل ما يلزم لذلك للمضي قدما وقد تحدثنا اليها منذ البداية وعلى الفور فهمت خطورة الوضع، والرحلة الطويلة أمامهم. وهي ترى الأشياء بشكل واضح جدا، وسوف تفعل أي شيء لتحسين حالة زوجها”. واكد انه ما زال يعاين شوماخر ويزوره باستمرار ليظل على اطلاع على مدى التقدم الذي يحرزه وليطلع زوجته واولاده على تطورات حالته.
وقال باين “كان شوماخر في “حالة حرجة” عندما أحضر لأول مرة إلى المستشفى، ولا يزال على قيد الحياة لان هناك قرارات اساسية تم اتخاذها في الوقت المناسب”.
وعن حادثة سرقة ملفات شوماخر الطبية كشف باين “حضر صحفي متنكر بزي يشبه كاهن بغية الوصول إلى سرير شوماخر، واتضح بعد هذه الحادثة بوقت قصير ان بعض سجلات مايكل الطبية سرقت”. وكشف كيف اضطر هو وزملاؤه في التخلي عن هواتفهم المحمولة، وكيف كانو مجبرين أن يأتوا ويذهبوا من وإلى العمل عبر موقف للسيارات المغلقة.

آخر تحديث: 24 أكتوبر، 2014 8:52 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>