دير الزور خارج سيطرة «داعش»

تعيش محافظة دير الزور حالة من النزوح بسبب القصف الجوي من طائرات التحالف والجيش الروسي.

تشهد مدينة دير الزور حركة نزوح واسعة، بسبب سوء الأوضاع الأمنية والمعيشيّة، بالتزامن مع انتشار أنباء عن بدء المعركة ضد تنظيم الدولة الاسلامية. بحسب “العربي الجديد”.

حيث أعلنت جهات ميدانية عن أن المناطق الواقعة بين ريف الرقة الشرقي وريف دير الزور الغربي “منكوبة”، بسبب القصف الذي تتعرض له من قبل طائرات “التحالف” وسلاح الجو الروسي.

إقرأ ايضا: داعش يستعد لمعركة دير الزور

فالقصف الجوي المتواصل تسبّب بسقوط عدد كبير من القتلى والجرحى من المدنيين وصل لأكثر من 100 شخص أغلبهم أطفال ونساء، ما أدى الى موجة نزوح واسعة، مع ارتفاع حاد بالأسعار، ونقص بالمقومات الحياتية كالغذاء والمياه وانقطاع الكهرباء، المراكز الصحية لإسعاف المصابين بسبب القصف.

السابق
«عين الحلوة» والحق الضائع
التالي
قضيه بورما