«قناصات داعش» على الأسطح وبين المباني

داعش ونساءه، كبديل عن الرجال الهاربون الى الرقة..
اعلان

نشر تنظيم «داعش» الإرهابي عددا من النسوة المنتميات له، بصفة قنّاصة فوق المباني العالية في مدينة الموصل، وذلك بحسب أحد المواقع الإعلامية العراقيّة، من أجل إعاقة تقدّم القوى الأمنية العراقية من جهة الساحل الأيمن لمدينة الموصل التي تقع في الشمال العراقي.

إقرأ ايضا: «داعش» يسحب 900 مقاتل من مدينة الرقة

وقال المصدر إن تنظيم “داعش” نشر هذه القناصات من فصيلة مسماة “كتيبة الخنساء” على سطوح عدد من المباني في المناطق التي تدور فيها معارك في سبيل اعاقة تقدم القوات العراقية، بسبب ارتفاع عدد ضحاياه من الرجال، فلجأ التنظيم الى نسائه.

علما ان التنظيم يعتقل عشرات العوائل التي لا علاقة لها بالمعارك الدائرة في منازل، ليكونوا ضحية في حال تم قصف هذه المنازل. وهو اسلوب العصابات، بحسب (موقع السومرية) العراقي.

ومنذ انطلاق عملية درع الفرات يسيطر الجيش العراقي مدعوما من قوات التحالف الغربي والحشد الشعبي على قرى ومدن محافظة الموصل، التي تُعتبر من اكبر المحافظات العراقية، ويقع فيها سد الفرات الذي هددت “داعش” بهدمه في حال تقدّمت هذه القوى باتجاه معاقله الأخيرة. علما ان مكان اختباء قائد التنظيم أبي بكر البغدادي لا زال مجهولا، ويُعتقد انه هرب الى منطقة الرقة السورية حيث للتنظيم وجوده القويّ هناك.

مع الاشارة الى ان «المرصد السوري لحقوق الإنسان» نقل عن مصادر موثوقة أن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” سحب المئات من مقاتليه من مدينة الرقة، المعقل الرئيس للتنظيم في سورية، إلى جبهات أخرى في ريف الرقة.

السابق
«الثنائي الشيعي» ينتظر جواب باسيل حول تعديلات قانون الانتخاب
التالي
نجوى كرم تدافع عن حقوق الرجل وتؤكد: الست الناجحة هي زوجة وأم