بري يتحضر لكلمة ذكرى الصدر: الفرصة ما تزال متاحة

نبيه بري
اعلان

تترقب الاوساط السياسية وفق “الجمهورية” ما سيعلنه رئيس مجلس النواب نبيه بري في خطابه اليوم خلال المهرجان الذي تقيمه حركة “أمل” في مدينة صور بعد ظهر اليوم في مناسبة الذكرى الـ38 لتغييب الامام موسى الصدر ورفقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين، وينتظر ان يتضمن هذا الخطاب جملة مواقف محلية واقليمية يتوقع ان يكون لها صداها في الواقع السياسي السائد.

وعشيّة هذه الذكرى اكّد بري لـ”الجمهورية” انّ “الفرصة ما تزال متاحة أمام القوى السياسية على اختلاف انتماءاتها لانتخاب رئيس جمهورية في اقرب وقت ممكن، وانّ على هذه القوى ان لا تضيّع هذه الفرصة مثلما ضيّعت سابقاتها”:

لفت الى انّ “كل كلام عن ربط لبنان بتطورات المنطقة، وخصوصاً ما يجري في سوريا، هو ربط في غير محله، لا بل هو غير واقعي، لأنّ اللبنانيين، وكما أنا على يقين، في يدهم الحل والربط في هذا المجال، هذا مع العلم انّ تطورات المنطقة تتسارع وأكثر من ذلك هي مفتوحة على مدى زمني طويل في غياب الحلول، خصوصاً انه قد تثبت بالملموس لدى القوى الاقليمية والدولية انّ الحل في سوريا تحديداً لا يمكن ان يكون إلّا سياسياً”.

ولاحظ “التداخل الحاصل في أداء ومواقف القوى الاقليمية التي رافقت التدخل العسكري التركي المباشر في سوريا، والذي كشف انّ من كان مع في السابق صار ضد اليوم والعكس صحيح”.

وشدد على انّ الحكومة ستستمر في جلساتها المعتادة.

إقرأ أيضًا: بري وعون … من يتحمل من؟

ورفض التعليق على توجّه تكتل “التغيير والاصلاح” الى الطعن بالقرارات التي اتخذها مجلس الوزراء في جلسته الاسبوع الماضي.

السابق
بري وعون … من يتحمل من؟
التالي
السقوط النهائي لبغداد