تعميم داخلي لحزب الله: قاطعوا العمرة والحج بالسعودية؟

وردت معلومات الى موقع جنوبية عن تعميم الأرجح أنه صدر من قيادة حزب الله الى عناصره بوجوب عدم الذهاب الى السعودية لتأدية مراسم العمرة، وانه سوف يتم اصدار تعميم حزبي آخر بعد أيام يمنع فيه محازبيه أيضا من التوجه الى الحج. فما هي ملابسات هذين القرارين؟

كشف مصدر مقرّب من حزب الله لموقع “جنوبيه”، أن الحزب أصدر تعميما داخليا قبل إسبوع ألزم فيه عناصره بعدم الذهاب الى السعودية من أجل تأدية مناسك “العمرة” وزيارة الأماكن المقدّسة فيها، كما وردت معلومات مستقاة من أعلى مستويات القرار داخل الحزب حصل عليها موقعنا، تتوقع هذه المعلومات أن يصار الى اصدار قرار آخر على شكل تعميم يمنع فيه حزب الله محازبيه من التوجّه الى المملكة العربيّة السعودية لتأدية فريضة الحج.

واذا تحقّق هذا التوجّه وحسمت قيادة حزب الله خيارها واصدرت تعليماتها بوجوب عدم توجّه عناصر الحزب الى السعودية للحج ، فان هذا يعدّ تصعيدا خطيرا يمكن أن تنتج عنه ترددات خطيرة، اذ أن فريضة الحج مقدّسة عند جميع المذاهب الاسلامية.

ويربط مراقبون بين هذه المعلومات وما أعلنته وكالة أنباء الطلبة الإيرانية يوم الاثنين (13 أبريل/نيسان) عن إن إيران قررت وقف رحلات العمرة “بسبب تحرش شرطيين سعوديين جنسيا بمراهقين إيرانيين في مطار مدينة جدة السعودية”.

ويخشى أن تكون إيران أيضا بوارد التصعيد في هذا الملف كسبب مباشر قد يؤدي الى مقاطعة الحج. مع ذكر أن السبب الحقيقي لهذه المقاطعة المحتملة ستكون المجابهة المحتدمة بين ايران والمملكة على الأراضي اليمنية على خلفية دعم طهران للحوثيين الذين احتلوا العاصمة اليمنية صنعاء. وبسبب دعم الرياض للرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي وقيامها بحملة “عاصفة الحزم” العسكرية المستمرة بضربات جوية مكثفة على مواقع الحوثيين منذ حوالي شهر.

يذكر انه في عام 1987 قاطعت إيران مناسك الحج لثلاث سنوات إثر المجزرة المأساوية الشهيرة في مكة أثناء تأدية مراسم الحج حينها، وأدت إلى مقتل حوالي 400 شخص بينهم 275 ايرانيا والباقي من رجال الأمن السعوديين وبعض الحجاج من جنسيات مختلفة.

السابق
يوميات معتقل 14: إلى اليوم ألبس الثياب على طريقة السجن
التالي
السيد يطلب من المحكمة الدولية الخاصة بلبنان الإستماع الى شهادته

التعليقات معطلة.