’يونيسيف’ حذرت من تداعيات العنف على الأطفال

حذر المدير التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة والامومة “يونيسف” أنتوني ليك من مغبة أعمال العنف الجارية في قطاع غزة على الأطفال.

ودعا في بيان جميع الأطراف الى ممارسة اقصى درجات ضبط النفس، مشيرا الى أن “الأطفال هم الذين يتحملون القسط الأكبر من العنف المتفاقم في قطاع غزة وإسرائيل، ما أدى الى مقتل 33 طفل على الأقل، واصابة مئات آخرين في الأيام الأخيرة”.

وأضاف :”إن الأطفال الذين يشهدون هذا العنف ويتعودون عليه، من المرجح في كثير من الأحيان أن يلجأوا اليه بأنفسهم في مستقبل حياتهم”.

واشار الى أن “موظفي اليونيسيف على الأرض تحدثوا مع عائلات الأطفال،الذين وصفوا التأثير النفسي العميق الذي يخلفه هذا العنف عليهم حيث أوضحوا لهم أنهم لا يستطيعون النوم، ويعانون من الكوابيس،وقد امتنعوا عن تناول الطعام، وبدت عليهم مظاهر اضطراب عقلي”.

واكد أن “منظمة اليونيسيف تضم صوتها الى صوت مجلس الأمن الدولي في دعوة جميع الأطراف الى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس وحماية المدنيين، ليس فقط من أجل السلام، ولكن أيضا من أجل الأطفال الذين ينالون القسط الأكبر من المعاناة في أعمال العنف الجارية هناك حاليا”.

السابق
%41 من اللاجئين الشباب يفكرون بالانتحار
التالي
صمت دولي مريب حيال غزة

اترك تعليقاً