سفيرة كندا جالت على مراكز عامل

قامت السفيرة الكندية هيلاري آدامز مع وفد رافقها بجولة نظمتها مؤسسة “عامل” في الخيام وإبل السقي وحاصبيا، إضافة إلى مخيم اللاجئين السوريين في سهل مرجعيون حيث كان في استقبالهم رئيس المؤسسة الدكتور كامل مهنا.

وجال الوفد على المراكز واطلع من القيمين على الخدمات التي يقدمها للأهالي وللاجئين السوريين في المنطقة الحدودية، ثم انتقل إلى مخيم سهل مرجعيون للاجئين السوريين الذين عرضوا معاناتهم، ومنها النقص في المواد التموينية والمحروقات، إضافة إلى مشكلاتهم الصحية في المستشفيات المتعاقدة مع المفوضية العليا للاجئين. ثم كانت جولة في معمل الصابون التابع للمؤسسة في بلدة إبل السقي.
وأشار مهنا إلى أن لبنان استقبل حتى الآن مليوناً ونصف مليون لاجئ سوري، أي ما يوازي 20 مليون لاجئ في فرنسا، وقال: “الوضع كارثي ومتفجر، فلا يمكن بلداً بهذا الوضع الاقتصادي والأمني الصعب، أن يستقبل هذا العدد، لذلك يجب مساعدة لبنان في تخطي هذه الأزمة ومساعدة اللاجئين السوريين، وعلى المجتمع الدولي إنشاء صندوق العودة لمساعدة السوريين وحضهم على العودة إلى مناطقهم الآمنة”.
وطالب بأن تصرف المساعدات على اللاجئين، لا أن تذهب على الأمور الإدارية، وعلى الجمعيات الدولية أن تتعاون مع الجمعيات اللبنانية، لا أن تأخذ مكانها، وعلى الحكومة اللبنانية وضع خطة طوارئ.
ونوهت آدامز بما تقدمه مؤسسة “عامل” لأبناء المنطقة، مؤكدة استمرار السفارة في دعم هذه المؤسسة التي تقدم خدمات طبية للأهالي.

السابق
العابثون بالمحكمة عسس أمنيّ وغوغاء لا صحافيين
التالي
ابو فاعور عاد من جدة بعد محادثات مع الحريري

اترك تعليقاً