نواف الموسوي: الحوار مصلحة للبنان ونحن جديون بالتوصل لنتائج

شدد عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب السيد نواف الموسوي، على أن "التوقف عن التحريض الطائفي والمذهبي هو ضرورة للحفاظ على لبنان بعيدا عن الفتنة".
الموسوي، وفي خلال احتفال تأبيني في بلدة صديقين، أكد أن "الحوار بحد ذاته مصلحة للبنان، وأننا جديون في التوصل الى نتائج حاسمة ونهائية، تكون موضع توافق بين جميع القوى السياسية، وفي طليعتها كيفية الدفاع عن بلدنا ازاء العدوان الاسرائيلي، وفي مواجهة المشروع الأميركي الذي يدير حروب طائفية ومذهبية في لبنان والمنطقة".
ورأى الموسوي أن الدولة "لا تستطيع تأمين أبسط المقومات للمواطن، وهو الأمر الذي نشكو منه جميعا"، مضيفا "سمعنا من أحد المسؤولين الأميركيين إشادة بالحكومة اللبنانية، وقد تعلمنا انه حين تشيد بنا أميركا فإن علينا ان نعيد النظر بأنفسنا، لأنها حين تعلق الأوسمة تعلقها كما علقت بالأمس على صدر شيمون بيريز وسام الحرية وهو رئيس دولة الإحتلال الوحيدة في هذا العالم".  

السابق
مرجع ديني كويتي جال في العرقوب وحيا المقاومة
التالي
محافظ الجنوب بحث مع العيلاني شؤونا انمائية وامنية

اترك تعليقاً