ميقاتي حريص على تشكيل الحكومة ولن يتراجع

 اشارت مصادر رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي لـ"السفير"، الى إنه لا يتوقع اختراقات على مستوى تأليف الحكومة وخاصة قبل نهاية الاسبوع الجاري، وأشارت الى أن ميقاتي ليس مرتاحا الى مآل الامور، والتعقيدات التي تبرز بين الحين والآخر من هذا المكان او ذاك، والتي من شأنها فرض المزيد من التأخير في تأليف الحكومة. وقالت ان ميقاتي لا يقلل من حجم التعقيدات الا انه مصر على متابعة مهمته، ولن ييأس مهما كبرت التعقيدات، وينتظر ان يشهد الاسبوع المقبل تحركا جديدا في اتجاه تذليلها. 
ونقلت الاوساط عن ميقاتي قوله: أنا مستمر في المهمة التي قبلتها، ولن أتراجع، ولن أعتذر، فأنا حريص على تأليف الحكومة، انطلاقا من حرصي على البلد وحماية مصالح البلد التي تصغر أمامها كل المصالح الشخصية الاخرى. 
ولفتت الاوساط الى ان كرة التعطيل ليست في ملعب ميقاتي، خاصة أنه يعتبر اكثر المتضررين من هذا التأخير الذي طال كثيرا، لذلك فإنه يرى ان المطلوب من قبل جميع الفرقاء تسهيل التأليف والتنازل لمصلحة البلد. 
ونفت أوساط ميقاتي ان يكون قد تعرّض لضغوط خارجية لتأخير التأليف، مشيرة الى ان التعقيدات داخلية، لكنها لم تؤكد او تنف امكان لجوء الرئيس المكلف الى حكومة امر واقع في حال استمر التأخير. 
وأوضحت ان ميقاتي سبق له ان اكد لجميع المعنيين بحركة التأليف انه يريد فريق عمل متجانسا وفاعلا ويعمل بهدوء، أي انه يريد حمائم منتجة لا صقورا مهاجرة تفتعل الجلبة والضجيج فقط.

 

آخر تحديث: 14 مايو، 2011 9:32 ص

مقالات تهمك >>