لسنا جاهزين للديموقراطية

 
نحن لسنا جاهزين بعد للديموقراطية، هذا صحيح. لا للديموقراطية ولا لربعها. لا لانتخابات حرّة، ولا لتعددية حزبية، ولا لرفع قانون...

ننصحكم >>