إرهاب فارسي على الشعب العربي العراقي

وَصَرَخ «الشعبُ العراقي» متضرعاً منادياً، متوسلاً «واسيستناه»! (على وزن وامعتصماه!)، أَنْجِدْنا! أَنجدْنا! من داعش! فلبّى السيستاني النداء «عَجولاً» وأصدر فتواه بمقاومة البرابرة الآتين من الجحيم، عليكم «بالجهاد الكفائي» فهبوا...

حقيقة «صفر إصابة» في لبنان والعالم تحت رحمة «كورونا» في رمضان

فيروس كورونا: الرواية الكاملة لجائحة تمتحن الأرض!