هل هذا السبب الحقيقي وراء خطف التشيكيين في لبنان؟

أفادت معلومات من مصادر أمنية، انه لا دور للفدية المالية في عملية خطف التشيكيين الخمسة وهم: جان شرفاك، آدم حمصي، دويلس ميرسكلاف، كوفون بارفيل وديبسيك مارين بيسيك، والأرجح أنها تتصل بقضية توقيف اللبناني علي طعان في تشيكيا منذ سنة بجرم الاتجار بالأسلحة.

والمثير للاهتمام ان سائق الحافلة التي أقلتهم من مطار بيروت، والذي اختفى معهم يدعى منير طعان (50 سنة)، وهو شقيق الموقوف في تشيكيا علي طعان على ما أفاد ابن شقيقته وسام النحاس، ما أوحى للتحقيق بأن سائق الحافلة قد يكون جزءا من ترتيب عملية الخطف.

وكان التشيكيون المعرف عنهم كصحافيين زاروا لبنان في الاول من أيار، ثم عادوا من جديد في السابع من حزيران. وسبق لذوي طعان أن اعتصموا أمام السفارة الاميركية في عوكر متهمين الولايات المتحدة بالوقوف وراء توقيفه دون محاكمة منذ سنة، والإيحاء بأنه يتاجر بالسلاح لحساب “حزب الله”.

السابق
إتفاقية «هلسنكي» بمفردات إيرانية
التالي
بعد الإتفاق النووي.. وداعاً للفلافل ومرحباً بالماكدونالدز

التعليقات معطلة.