الرافعي من رياض الصلح: نتواصل مع أبو علي الشيشاني

الشيخ سالم الرافعي

التقت هيئة العلماء المسلمين برئاسة الشيخ سالم الرافعي مساء اهالي العسكريين المخطوفين في مكان اعتصامهم في رياض الصلح يرافقه ممثل عن رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي عبد الرزاق قرحاني، حيث اكد الرافعي انه “لا مشكلة ان تطول المفاوضات ولكن المهم الا تحصل اي عملية قتل”، متمنيا “ان يكون الجواب بشأن تلك النقطة ايجابيا من جانب الخاطفين وان يتعهدوا بالامر وعندها نكون مرتاحين”.

وقال الرافعي: “ما أجج كل الموضوع هو قضية اعتقال سجى الدليمي وعلا العقيلي، وهذه المسألة لم تكن مناسبة في التوقيت ابدا، وفي حال كانتا مطلوبتين كان يجب ان يتم الامر سرا حتى لا يستفز الخاطفون، ونحن تظلمنا في الاعلام وقلنا ان هذا الامر يستفز الخاطفين”.

وقال:” نحن اليوم ننتظر رئيس الحكومة تمام سلام كي يبت بالمسألة، كما بدأنا من عند مفتي الجمهورية عبد اللطيف دريان لأن مرجعيتنا هي دار الفتوى، وبإذن الله فإن سلام لن يمانع، ونحن نؤكد اننا اذا لم نأخذ تفويضا رسميا، فاننا معكم كالاهل وسنبقى نعمل سرا من اجل اعادة المخطوفين”.

وكشف الرافعي ان “ابو علي الشيشاني اتصل به وحمّله مسؤولية النساء في طرابلس، وهو اتصل به وشكره عندما سمع خبر الافراج عن زوجته”، لافتا إلى أنه “أكد للشيشاني أن الشكر لا ينفع لأننا نريد تعهدا من المسلحين بوقف القتل”، مضيفا: “الشيشاني وعدني انه سيسعى غدا للحصول على التعهد”، مضيفا: “لا اتصال مباشرا لنا مع المسلحين بل اتصالنا هو بأبي علي الشيشاني”.

السابق
اقفال محلات «الذ فروج» بالشمع الاحمر في القبة
التالي
200 يوم للبنان بلا رئيس للدولة لا تفويض رسمياً لـ «هيئة علماء المسلمين»

اترك تعليقاً