عيناتا وبليدا: صدام باليونيفيل، فمصالحة

علمت “المركزية” ان آلية تابعة للوحدة الفنلندية في اليونيفل، صدمت في بلدة عيناتا – بنت جبيل، دراجة نارية كان يقودها علي احمد نصرالله، ما ادى الى اصابته بكسور نقل اثرها الى المستشفى. وعلى الفور، تجمع عدد من الاهالي حول الدورية مستنكرين هذا الحادث وكادت الامور تتطور، وحضرت دورية من مخابرات الجيش في بنت جبيل، وحلت الاشكال فعادت الدورية الى موقعها، كما حضرت دورية من مخفر درك بنت جبيل وفتحت تحقيقا بملابسات الحادث.

الى ذلك، تم حل اشكال بين اهالي بليدا والكتيبة النيبالية، خلال اجتماع عقد في مبنى بلدية بليدا وحضره رئيس البلدية محمد ضاهر وضباط من الجيش اللبناني وقائد الكتيبة النيبالية، واتفق على تفادي اي توترات في المستقبل، وطلب الاهالي من دوريات اليونيفل عدم القيام بتصوير البلدة ومنازلها على غرار ما قامت به الدورية النيبالية، ما ادى الى وقوع الاشكال. كما طالب الاهالي اليونيفل احترام خصوصيات القرى الجنوبية، وعدم المرور بين المنازل وعلى الطرقات الضيقة تحاشيا لاي اشكال مع الاهالي. من جهته، طمأن عضو كتلة “التحرير والتنمية” النائب قاسم هاشم اليونيفل خلال كلمة له في بلاط الجنوبية بحضور ممثلين عن الكتيبتين الاسبانية والهندية، فقال “إطمأنوا، لان العلاقة ما بين قوات الطوارئ الدولية وسكان الجنوب، تعدت العلاقة الاجتماعية، نحن ندرك بعض مواقف حكوماتكم، لكننا نقول انكم كيونيفل تقومون بواجبكم على أكمل وجه، وان العلاقة التي بناها ابناء الجنوب معكم هي تعبير صادق عن حقيقة الانتماء الى هذه الارض، وهذه العلاقة لم ولن تتبدل ابداً، وعلينا ان نبنيها من اجل مستقبل اجيال هذا العالم، والتي لا بد من ان تقوم على تفاعل الحضارات، وليس على صراع بين الحضارات والاديان”.

السابق
حزب الله يفضح حقيقة استعمال الاسد للكيميائي
التالي
اوباما سيساعد المعارضة السورية وواثق من موافقة الكونغرس على الضربه

اترك تعليقاً