شركات عالمية كبرى متورطة بتمويل «داعش»!

كشفت عدة تقارير بريطانية، اسهام شركات عالمية كبرى في تمويل التنظيمات المتطرفة في مقدمتها تنظيم الدولة الاسلامية ”داعش”، بملايين الدولارات، من خلال عرض إعلانات مرئية على مواقع تلك التنظيمات أو صفحات التواصل الاجتماعي التي لها علاقة مباشرة أو غير مباشرة بها، إضافة إلى مقاطع الفيديو التي ينشرها التنظيم عبر موقع “يوتيوب”.

ووفقاً لصحيفة “ذا صن” البريطانية، ظهر أحد إعلانات شركة “مرسيدس” للسيارات على فيديو مؤيد لتنظيم داعش حصل على 1155 ألف مشاهدة على “يوتيوب”.

اقرأ ايضًا: مستندات داعش في الموصل بقبضة الجيش العراقي

وقالت الصحيفة إن إعلانات العشرات من الشركات العالمية، ومنها “مرسيدس بنز” و”جاغوار” و”هوندا” عمالقة صناعة السيارات، ومتاجر “ويتروز” البريطانية وغيرها، تقدم دعم مادي لتنظيم “داعش” عبر الاعلانات وبالتالي تكون عوائد الاعلانات من نصيب تلك التنظيمات إذ تجني حوالي 7.6 دولار لكل ألف مشاهدة، علما أن بعض المقاطع المصورة يشاهدها أكثر من مليون شخص.

وكانت صحيفة تايمز قد رصدت إعلانات لـ”مرسيدس بنز” و”جاغوار” مع مقاطع فيديو لأغنية ترويجية لـ”داعش” كما ظهرت إعلانات لشركة ”ساندلز ريزورتس” العملاقة التي تشغل رحلات سياحية، مع فيديو ترويجي لجماعة “الشباب” الصومالية المرتبطة بالقاعدة.

آخر تحديث: 10 فبراير، 2017 10:50 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>