هل من علاقة بين جفاف شعر المرأة الحامل ونوع الجنين؟!

جفاف الشعر للحامل
يحدث بعض التغيرات أثناء الحمل للشعر, حيث تلاحظ الكثير من النساء بِدء جفاف شعرهن أثناء الحمل، فما هي علاقة جفاف الشعر بنوع الجنين وما هي طُرق علاجه؟ إليكم التفاصيل.

رغم أنه يمكن إكتشاف نوع الجنين عن طريق فحص الموجات فوق الصوتية “السونار” في الفترة من الأسبوع الـ18 إلى الـ20 من الحمل، فإن بعض النساء لا يطقن صبراً وتدفعهن فرحتهن بالحمل لمعرفة نوع الجنين بأي وسيلة، خاصةً إذا كن يرغبن في نوع معين، وهناك عديد من العلامات التي قد تظهر على الحامل، ويُعتقد أنها تشير إلى نوع الجنين، فقد تخبركِ جارتك بأن بطنك الشبيه بالكرة والمرتفع دليل على حملكِ بصبي، بل إن بعض المعتقدات تشير إلى أن مظهر الشعر قد يدل على نوع الجنين، ما دفع بعض الحوامل للتساؤل.

ما العلاقة بين جفاف الشعر في الحمل ونوع الجنين؟

تؤثر هرمونات الحمل بصفة عامة على كل أعضاء الجسم تقريباً، بما فيها الشعر والبشرة بشكلٍ كبير، فقد تواجهين أعراضاً مزعجة، كتساقط الشعر وجفافه وتساقطه في أثناء الحمل، ولكن هل يمكن أن يشير ذلك إلى نوع الجنين؟

بحسب الدراسات، هناك إعتقاد سائد بأن جفاف الشعر دليل على الحمل بذكر، بينما إذا أصبح شعركِ أكثر صحة ولمعاناً، فأنتِ حامل بإنثى، وهذا الإعتقاد يقابله آخر وهو أن الفتاة تشعر بالغيرة من جمال أمها، لذا فإن الحمل بفتاة قد يجعل بشرتكِ وشعركِ جافين، بينما هناك إعتقاد ثالث يساير الإعتقاد الأول، وهو أن هرمونات الأنوثة “الإستروجين” تزداد مع الحمل بأنثى، فتجعل شعر الحامل رائعاً.

اقرأ أيضاً: فوائد زيت اللوز الحلو للحامل

وعلى الرغم من ذلك، لا يمكن الجزم بوجود علاقة بين جفاف الشعر أثناء الحمل ونوع الجنين، لأن تأثير هرمونات الحمل يختلف من امرأة لأخرى، ففي الوقت الذي قد تجعل فيه شعركِ وبشرتكِ رائعين، قد تسبب جفاف شعر غيركِ وتساقطه.

فإذا كنتِ تعانين من جفاف الشعر أثناء الحمل، فإكتشفي فيما يلي طريقة العناية بشعركِ وترطيبه، سواء كنتِ حاملاً بذكر أو أنثى.

طُرق علاج جفاف الشعر أثناء الحمل

جفاف الشعر وتقصفه من الأعراض الشائعة في فترة الحمل، وللأسف بعد الولادة قد لا يتحسن الأمر كثيراً، خاصةً إذا كنتِ ترضعين طبيعياً، فقد يتعرض شعركِ للتساقط أيضاً، لذا حتى تتجنبي جفاف الشعر في فترة الحمل، تعرفي فيما يلي إلى بعض الطرق لترطيبه والحفاظ على مظهره الحيوي خلال تلك الفترة:

  • استخدمي البلسم بإنتظام: حتى مع أنواع الشامبو التي تحتوي على عناصر مرطبة، فإن غسل الشعر المتكرر يفقده زيوته الطبيعية، خاصةً مع هرمونات الحمل، لذا اجعلي البلسم رفيقك طوال فترة الحمل، واستخدمي الأنواع اللطيفة، حيث يمكنكِ استخدام بلسم مخصص للأطفال، لأن فروة رأسك تكون حساسة في هذه الفترة، وقد تتعرض للالتهاب سريعاً.
  • احرصي على استخدام حمام الزيوت: الزيوت الطبيعية آمنة في فترة الحمل، ويمكنكِ إستخدامها للتصفيف اليومي، ويُنصح بعمل حمام زيت مرة أسبوعياً للترطيب العميق للشعر.
  • استخدمي زيت جوز الهند أو زيت اللوز الحلو أو زيت الزيتون، فجميعها من الزيوت التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الأحماض الدهنية، التي تساعد على ترطيب الشعر وحمايته من الجفاف، لذا دفئي الزيت قليلاً، ووزعيه على شعرك بدءاً من الجذور حتى الأطراف، وضعي على رأسك منشفة ساخنة لمدة ساعة أو البروكاب الحراري لمدة 20 دقيقة، واشطفي شعرك بالماء مع قليل من البلسم.
  • تناولي كمية وفيرة من الماء: قد تتعرضين للجفاف في فترة الحمل نتيجة نقص تناول الماء، خاصةً إذا كنتِ تعانين من القيء بشكل متكرر، ويؤثر نقص الماء بجسمك في وظائفك الحيوية، وقد يقلل حجم السائل الأمنيوسي حول الجنين، كذلك هو المسبب الرئيسي لجفاف الشعر والجلد، لذا احرصي على تناول 8-10 أكواب من الماء يومياً طوال فترة الحمل، إذ يساعد على ترطيب الشعر داخلياً ما يمنحه مظهراً حيوياً.
  • استخدمي زبدة الشيا مرطباً لشعركِ: من المكونات الطبيعية المعروفة بخصائصها المرطبة الرائعة زبدة الشيا، يمكنكِ استخدامها لعلاج جفاف الشعر بأمان في فترة الحمل، كبديل طبيعي وآمن لكريم التصفيف، واستعمالها على الجلد أيضاً، للحماية من علامات التمدد.
السابق
200 مليون دولار للكهرباء.. واعتراض من «القوات» و«الإشتراكي»
التالي
نصب خيم وقطع طرقات.. هكذا يبدو المشهد في كورنيش المزرعة