الايوبي: لضبط الأمن في مخيم عين الحلوة لأن المرحلة حساسة

 استقبل قائد منطقة الجنوب الإقليمية لقوى الأمن الداخلي العميد منذر الأيوبي، في مكتبه في مبنى السراي الحكومي في صيدا، وفدا من لجنة المتابعة الفلسطينية داخل مخيم عين الحلوة الذي ضم: مسؤول منطقة صيدا في جبهة التحرير الفلسطينية ابو السعيد اليوسف، مسؤول منطقة صيدا ل"حزب الشعب" الفلسطيني عمر نداف، مسؤول الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين فؤاد عثمان، مسؤول حركة "حماس" في منطقة صيدا ابو احمد فضل، وابو حسن كردية عن جبهة النضال وابو العبد رفعت عن القيادة العامة.

بعد اللقاء، اكد عثمان "أهمية الأمن والإستقرار في المخيم، كما الإلتزام بسيادة الأمن والقانون اللبناني، لأننا ضيوف في هذا البلد الذي نحترم أنظمته وقانونه"، معتبرا "انه في هذه المرحلة التي يمر فيها لبنان، ونحن جزء منه، علينا التواصل مع الأخوة في لبنان لضبط الوضع الأمني بما يخدم المصلحة المشتركة اللبنانية – الفلسطينية لأننا جزء من هذا الحوار". ورأى اننا على تواصل مع الاجهزة الأمنية اللبنانية كافة، حتى نتمكن من تقطيع المرحلة الصعبة في ظل التهديدات الإسرائيلية المتواصلة على لبنان شعبا ومقاومة وجيشا وكل لبنان الشقيق".

بدوره، أكد فضل "اننا ضيوف في لبنان، ونحن تحت سقف القانون، لم ولن نتدخل في الشأن اللبناني لأننا ندرك أن الوضع دقيق جدا وحساس ومن اجل ذلك، فان التعاون مع كل القادة الأمنيين ضروري من اجل التنسيق في القضايا والأمور الحياتية والأمنية كافة. وأشار الى نقص الخدمات داخل المخيمات وفي سياسة الأونروا التي خفضت الكثير من خدماتها للشعب الفلسطيني.

الايوبي

من جهته، أكد العميد الأيوبي للوفد على التواصل مع الأخوة الفلسطينيين لأنهم جزء أساسي من الشريحة الموجودة في لبنان، مشددا على "ضرورة ضبط الأمن داخل المخيم لأن المرحلة حساسة وتتطلب السهر وتضافر الجهود أكثر حتى يتعزز الأمن بصورة مستمرة ينعم بها الشعب الفلسطيني داخل مخيماته وخصوصا مخيم عين الحلوة، لأن ما يريده هو نريده وهو الإطمئنان لشعبه ولشعب لبنان". 

السابق
حبيش:القرار الاتهامي يستند إلى وقائع
التالي
بعد شائعات ومعلومات عن قمح ملوّث نقيب الأفران لجنوبية: الخبز مؤمن ولن ينقطع غداً

اترك تعليقاً