جنبلاط و”المستقبل”

عن العلاقة مع النائب وليد جنبلاط وخصوصا بعد موقفه الأخير الذي انتقد فيه فشل الأكثرية الجديدة، يقول النائب أحمد فتفت «ليست هناك مشكلة على الصعيد الشخصي مع النائب جنبلاط وهو حر في توجهاته السياسية، انما لا يستطيع وليد جنبلاط ان يفصل نفسه عن الأكثرية الجديدة، ومن دون وليد جنبلاط ونجيب ميقاتي لا توجد أكثرية جديدة، وبالتالي هما جزء من هذه الأكثرية وأي فشل هو فشل لهما لأنهما اختارا هذا المسار ولم يجبرهما أحد من جهتنا على اختياره، الا اذا كانوا أجبروا بالقمصان السوداء لا أعرف».

ويقول النائب نهاد المشنوق انه لا يجب إعطاء جنبلاط حجما أكبر من حجمه الواقعي… جنبلاط كان له دور في الماضي وانتهى… وترى مصادر مقربة من تيار المستقبل ان أوراق اعتماد جنبلاط في هذه الظروف بالذات غير مقبولة، فضلا عن انه زائر اسبوعي لدمشق وحليف لحزب الله ويهاجم المحكمة ويدعو للاسراع في تشكيل الحكومة الميقاتية لمواجهة تداعيات المحكمة المسيسة بحسب زعمه.

السابق
نقطة ‘مستقبلية وسطية’
التالي
الراي: لبنان المحتل من “الفراغ” احتفل بذكرى التحرير الـ 11

اترك تعليقاً