ستورمي دانيالز… هل تكون الفضيحة الجنسية القاضية ضدّ ترامب؟

تهديد محامي ممثلة الأفلام الإباحية ستورمي دانيالز، أحدث حالة من الإرباك في البيت الأبيض، اذ قال أن هناك دليلا قاطعا بممارسة الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجنس مع موكلته عام 2006.

وعليه، فقد نشر المحامي مايكل أفيناتي عبر حسابه الخاص على “تويتر” صورة تظهر الاسطوانة المدمجة (CD)، وذيلها بتعليق: “إذا كانت الصورة تساوي ألف كلمة، فكم كلمة تساوي هذه الصورة؟”

اقرأ أيضاً: توم كروز في أبو ظبي والسبب «مهمة مستحيلة»!

وقال أفيناتي إن هذه الاسطوانة تحتوي دليلا يثبت أن ترامب كان على علاقة بالممثلة، واسمها الحقيقي ستيفاني كليفورد، وأنها “رسالة تحذير” لمايكل كوهين محامي ترامب.

وأكدت دانيالز في خلال مقابلة تلفزيونية، أن الرئيس ترامب مارس الجنس معها في 2006 مع أنه كان متزوجا، مشيرة إلى أنها وبعد 5 سنوات من ذلك تلقت تهديداً جسدياً حين أرادت الحديث للإعلام عن تفاصيل هذه العلاقة.

ومن المتوقع ان يضطر ترامب الى التنازل عن منصب الرئاسة في حال كانت الفضيحة كاملة وثابتة لا يمكن دحضها.

آخر تحديث: 26 مارس، 2018 6:28 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>