«الرضوان» أخطر الارهابيين بيد جهاز أمن الدولة

اخير تم تفعيل عمل جهاز أمن الدولة لتكون اولى انجازاته القاء القبض على "الرضوان".

يأتي التوقيف الاخير الذي حصل في 29 آذار على يد المديرية العامة لجهاز أمن الدولة، ليؤكد التغييرات التي أجرتها المديرية حيث تمكّن الجهاز من توقيف ارهابي منتمي لـ”داعش” متورط في تفجير برج البراجنة الذي حصل عام 2015.

إقرأ ايضا: إنجاز أمني لـ «أمن الدولة» القبض على صانع «الهاون»

ونقلت مصادر اعلامية، ان مديرية جهاز امن الدولة اوقفت في 29 آذار، السوري عدنان احمد الرضوان، الذي اعترف بعد التحقيق معه بانتماءه إلى تنظيم “داعش” وقتاله الى جانبه في سوريا.

وبحسب معلومات نقلها موقع (ليبانون ديبايت)، فقد اعترف “الرضوان” بأنه من جماعة داعش، ويعمل تحت امرة أمير يدعى “أبو تيم الحمصي” الذي أوكله جمع المعلومات الامنية عن حزب الله.

إقرأ أيضا: بعد توثيق «هيومن رايتس» تعذيب موقوف متهم باللواط.. قيادة الجيش ترد

وتشير المصادر، الى ان “الرضوان” صاحب نشاط ارهابي على المستوى اللبناني، حيث اعترف بانه كان يلتقي في الضاحية الجنوبية “ابو قصي الحمصي”، في برج البراجنة، وكان يجمع المعلومات عن حزب الله، وله علاقة بتفجيري برج البراجنة التي ذهب ضحيتها اكثر من 40 شهيداً.

آخر تحديث: 31 مارس، 2017 10:52 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>