ميشال فرعون: الحمد لله عالسلامة لم ينحل أي شيء

أشار وزير السياحة ميشال فرعون إلى أنه “الحمدالله عالسلامة ولكن لم ينحل أي شيء إنما انحل فقط البيان الصادر عن الحكومة”.
ولفت فرعون في تصريح له بعد جلسة الحكومة التي انعقدت اليوم في السراي الحكومي إلى أنه “هناك عملا طويلا لاعادة جسور الثقة داخليا وخارجيا لذلك طلبنا بجلسة حوار”،..
أما عن موضوع إمكانية استقالة الحكومة، لفت إلى أنه “علينا أن ندير هذه الفترة كحكومة”، مفيداً أنه “لو كان هناك رئيسا للجمهورية لكان أدار هذه القضية”، مشدداً على “ضرورة أن تمر هذه الفترة بأقل أضرار ممكنة”.
وأكد أن “البيان الصادر عن الحكومة الجميع موافق عليه” لافتاً إلى أن “النقاش بالداخل كان واسعا و كان يمكن ان يطول أكثر لأنه هناك قضايا كبيرة وكثيرة يجب مناقشتها”.
وأشار إلى أنه ” أحببنا أن نختصر الامور وأردنا ان نخرج ببيان من الداخل قبل الخارج”، لافتاُ إلى أنه “ما في هذا البيان أمور تعبر عن ثوابت لا يمكن الخروج عنها وفي حال العكس لكنا دخلنا في خلافا أكبر من ذلك”.
وأكد أن “وزراء “حزب الله” كانا متجاوبين في الداخل”، مشيراً إلى أن ” تعطيل مجلس الوزراء يأتي كاستقالة الحكومة وهذا الخلاف يأتي لتعطيل الحكومة”.
وأفاد ان “هذه الأزمة أي قرار السعودية فرضت نفسها على مجلس الوزراء”، آملاً “أن يكون هناك خطوات أخرى  لتجاوز الأزمة سريعا وإلا ستبقي آثارها على الصعيد السياسي”، مشيراً إلى “إننا نتفهم موقف الخارج ولكن علينا أن نوضح موقفنا أيضا”.

آخر تحديث: 22 فبراير، 2016 7:37 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>