«عامل» في المخيمات الحدودية

شدد رئيس «مؤسسة عامل الدولية» والمنسق العام لـ «تجمع الهيئات الأهلية التطوعية في لبنان» الدكتور كامل مهنا، على ضرورة دعم لبنان ليستمر في احتضان العدد الهائل للنازحين السوريين، الذي تجاوز المليون ونصف المليون، مجدداً التأكيد على حرص المؤسسة ومؤازرتها، وتقديم المساعدات للمواطنين في مختلف المناطق. ولفت مهنا إلى أن المؤسسة ضمانة لمواجهة الصعاب بمختلف الوسائل، لتستمر كمؤسسة مدنية ملتزمة بالمواطن ـ الإنسان، بمعزل عن الخيارات السياسية والثقافية.

كلام مهنا جاء خلال جولة نظمها على العديد من مراكز «عامل» في المنطقة الحدودية، ولتجمعات النازحين فيها، مع إدارة وأساتذة الكلية الأنجيلية الفرنسية، وفعاليات ثقافية وتربوية واجتماعية. وأوضح أن «عامل تعمل اليوم عبر 23 مركزاً تعنى باللبنانيين وبالعراقيين والسودانيين والفلسطينيين، ليضاف إلى ذلك اهتمام خاص بالنازحين السوريين، من خلال تقديم المعاينات الصحية والأدوية والمساعدات العينية، وتنظيم ندوات تثقيفية وصحية وتربوية ونشاطات ترفيهية».
وشملت زيارة الوفد مركز «عامل» في الخيام ومصنع الصابون في إبل السقي، اضافة الى معتقل الخيام.

آخر تحديث: 31 مارس، 2015 10:56 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>