ابو فاعور: حملة الغذاء ليست انتقامية

أكد وزير الصحة وائل ابو فاعور، في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير السياحة ميشال فرعون، ان “حملة سلامة الغذاء تحولت الى خطة تنتهجها الحكومة ككل، حيث انطلقت هذه المبادرة من الحزب التقدمي الشتراكي اولا ثم الى سائر الافرقاء”، مشيرا الى ان “الحكومة تعمل كفريق حكومي واحد”.

وأوضح ان “هذه الحملة لم تكن هجومية أو انتقامية”، آملا ان “يتم التعامل مع هذه الحملة بايجابية”.وشدد على “ضرورة وجود تعهد واضح من نقابة المطاعم بأن قانون سلامة الغذاء سيطبق وسيتم الالتزام به، والمطعم الذي لن يطبقه سيتم سحب انتسابه من النقابة”، لافتا الى أن “هذا الاجراء سيكون طويل الأمد”.

واعلن أبو فاعور أن “الاربعاء المقبل سيعقد مؤتمرا جديد يعلن خلاله عن المؤسسات التي التزمت وطبقت القوانيين والمعايير العالمية لسلامة الغذاء”.

في سياق اخر، اشار ابو فاعور الى “مخالفة كبيرة حدثت اليوم في مستشفى رفيق الحريري الحكومي، حيث تم تصوير فيديو عن عملية جراحية أجريت لأحد الأشخاص وتم نشره عبر شبكات التواصل الاجتماعي”، واعلن انه “اتخذ اجراء بتوقيف الطبيب والطبيب المتدرج والممرضة عن العمل، وأحالهم الى النيابة العامة”.

فرعون
من جهته اشار فرعون الى انه “يجب علينا الخروج من أزمة الثقة التي مرت في الآونة الاخيرة في المجال الغذائي”، مشددا على “ضرورة التعاون بين وزارتي الصحة والسياحة”.

وقال: “علينا الاستفادة من حملة وزارة الصحة، لتحويل هذا الامر الى روتين”، لافتا الى أنه “علينا مواكبة هذه العملية للوصول الى الاجراءات الروتينية”، واكد “ضرورة محاسبة كل المقصرين واصلاح القطاعات كافة”. وطلب من المطاعم تقديم الافضل للسواح، مشيرا الى أن “97 % من المطاعم هي على المستوى المطلوب”.

آخر تحديث: 25 نوفمبر، 2014 8:52 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>