الإشتراكي: ما لم يأخذوه من باب المجلس العدلي يريدون أخذه من شباك المحكمة العسكرية؟

سألت مصادر “​الحزب التقدمي الإشتراكي​” لقناة الـ”MTV”، تعليقًا على احتمال عقد جلسة ل​مجلس الوزراء​ لا تتطرّق إلى ملف إحالة حادثة ​قبرشمون​ على ​المجلس العدلي​، “ما لم يأخذوه من باب...

نصر الله: لو كان حزب الله حاكما لبنان لحول حادثة قبرشمون الى المجلس العدلي منذ اليوم الأول

حيا الامين العام ل”حزب الله” السيد حسن نصر الله خلال الاحتفال، الذي أقيم في الذكرى السنوية ال31 لتأسيس “جهاد البناء”، “شهداء هذه المؤسسة”، وقال: “إن إنجازات المؤسسة هي نتيجة...

ارسلان بعد لقاء الحريري: منفتحون لتطويق ما حدث بما يحفظ العدالة والحق والقانون

استقبل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري بعد ظهر اليوم في السراي الحكومي، رئيس “الحزب الديموقراطي اللبناني” النائب طلال أرسلان ووزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب. ارسلانبعد اللقاء، قال النائب...

مختلف القوى باتت مقتنعة باستحالة احالة ملف قبرشمون للمجلس العدلي عبر الحكومة

علمت صحيفة “الانباء” الكويتية أن “مختلف القوى باتت مقتنعة باستحالة احالة ملف حادثة ​قبرشمون​ الى ​المجلس العدلي​ عبر الطريق المباشر، الذي هو ​مجلس الوزراء​، دون ان يهز وحدة ​الحكومة​،...

جريصاتي بعد اجتماع التكتل: الكلمة الفصل تبقى للدولة ومسألة المجلس العدلي تعود الى مجلس الوزراء

رأى “تكتل لبنان القوي” بعد اجتماعه الأسبوعي أن “من يعمل لشعبه وليس لشعبيته هو المسؤول والجدير بالمسؤولية”، وقال الوزير سليم جريصاتي:” ان تواصل رئيس التكتل وزير الخاريجة والمعتربين جبران...

ارسلان: ابلغنا اللواء ابراهيم موقفنا بالانفتاح انطلاقاً من إحالة القضية للمجلس العدلي

اشار رئيس ​الحزب الديمقراطي اللبناني​ النائب ​طلال ارسلان​ في تصريح له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الى ان “اللقاءات مع مدير عام ​الامن العام​ ​اللواء عباس ابراهيم​ دائماً إيجابية ولا...

برّي اقترح إحالة قبرشمون للمجلس العدلي إذا تبين أنها تندرج بسياق الجرائم التي تُحال إليه

أفادت معلومات صحيفة “الجمهورية” بأنّ “لقاء رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ ورئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ أحاط بكلّ تفاصيل ما جرى في ​قبرشمون​، مع التشديد على إنهاء هذه الأزمة واحتواء...

"جنوبية".. "جنوبية"

تبدّل موقع "جنوبية" شكلاً، إرتدى حلة جديدة لزوم التطوير البصري والمهني، ليغلف مضمون معركة "تاريخية" لم و لن يحيد عن خطها وعهدها وان قلّ سالكيها بداية: قوة "شيعية" سياسية وطنية ثالثة.
غير ان كرة الحق و الصواب التي تدحرجت قبل ١٣ عاما، بدأت تكبر وتكبر و"تشايع" فكرة قيام الدولة المدنية "الطبيعية"، حيث لا فرق لحزب على حزب إلا بالتقوى "الوطنية"، ولم تزدها الأيام إلاّ عزيمة وقوة متجددة ومتوقدة.
يبقى ان وفاء الأحبة من القراء والزملاء، جعل جنوبية عين "تقاوم" المخرز.