وفجأة رأيت شيئاً من ذراعي يتدلى

 
محمد المقداد حين يتذكر الحرب ينظر إلى ما كانت ذراعه ويضحك، ويقول: "هذه بصمة الحرب التي ذُقت وعلّمت"

ننصحكم >>