نعمة شرارة..تركت عالمها الصحافي، لتعود الى التراث بحثاً عن الحرية

 
يتعانق الحزن مع الحرية في حضرة نعمة شرارة،المرأة التي رمت بعالمها الثقافي،الصحافي والتعليمي جانباً، بل بعيداً عنـها، وصعدت قطار العودة...

ننصحكم >>