حملة بايدن تختبر قوة هاريس كمرشحة بديلة عنه أمام ترامب!

كامالا هاريس

بينما يواجه الرئيس الأميركي جو بايدن ضغوطًا متزايدة بشأن مستقبل ترشيحه، تختبر حملته بهدوء قوة نائبة الرئيس كامالا هاريس ضد الرئيس السابق دونالد ترمب في استطلاع للناخبين، وفقًا لثلاثة أشخاص مطلعين على هذه الجهود أبلغوا صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية.

وبحسب الصحيفة يتم إجراء فحص كيفية أداء السيدة هاريس كمرشحة ديمقراطية أمام ترمب بعد ثلاثة أسابيع من أداء المناظرة الكارثي الذي أثار دعوات متزايدة من داخل فريق بايدن ومن حزبه الخاص لكي يتنحى.

ومن المقرر أن يتحدث الرئيس في مؤتمر صحافي تتم مراقبته عن كثب الساعة 6:30 مساءً بالتوقيت الشرقي يوم الخميس في واشنطن بعد يوم من الاجتماعات مع قادة الناتو.

ونادراً ما يعقد بايدن مؤتمرات صحافية منفردة؛ سيكون هذا هو الأول له منذ نوفمبر. وسوف يمزج بعضًا من أعظم نقاط قوته كرئيس مثل دبلوماسيته وجهوده في السياسة الخارجية مع بيئة مرتجلة يمكن أن تطمئن أو تزيد من إثارة أعصاب الديمقراطيين القلقين بشأن عمره وصحته وحيويته.وقال بايدن مراراً إنه عازم على البقاء في السباق.

وقد أكد الديمقراطيون، بما في ذلك النائبة نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب السابقة، بأدب ولكن بحزم أن الأمر لم يُغلق، وأن على بايدن أن يفكر مرة أخرى فيما إذا كان مستعدًا لحملة قوية.

ويواجه بايدن أيضًا ضغوطًا مالية متزايدة على حملة إعادة انتخابه. دعا العديد من كبار جامعي التبرعات والمانحين الكبار للحزب الديمقراطي، بمن فيهم الممثل جورج كلوني، يوم الأربعاء الرئيس إلى التنحي وإفساح المجال أمام مرشح جديد.

السابق
مروحة اجتماعات للمعارضة.. ولقاء مع نواب الثنائي الشيعي في هذا الموعد
التالي
التفاؤل يتراجع بوقف النار في غزة.. وجبهة الجنوب «تُحلق»!