منسوب «المناخ الحربي» يرتفع جنوباً والتصعيد بلا حدود..و«حماس» تنعى «مفاوضات القاهرة»!

قصف اسرائيلي جنوب لبنان

لا تزال اجواء “المناخ الحربي” تسيطر على إعلام “حزب الله” وحلفائه، وبعد اعلان الامين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله، ان كل الخيارات مفتوحة مع تعزيز فرص وقوع الحرب الشاملة اكثر من السابق.

بدورها لا توفر اسرائيل اي فرصة للانقضاض على “حزب الله” وكوادره، ومن دون ضوابط لا جغرافية ولا ميدانية.

“حماس”: نتانياهو يماطل وهو يسعى الى التفاوض فقط على ملف الاسرى ومن دون وقف اطلاق النار او الانسحاب او عودة النازحين وهو ما ترفضه “حماس”

وترى مصادر ميدانية لـ”جنوبية”، ان تركيز اسرائيل على الاغتيالات اليومية في لبنان وسوريا وتدمير كامل لكامل الشريط الحدودي، يهدف الى الضغط على  “حزب الله” لايقاف الحرب والرضوخ لمعادلة فصل الجنوب عن غزة وانشاء معادلة تهدئة طويلة الامد مقابل نزع السلاح من جنوب الليطاني.

قيادي في “حماس” لـ”جنوبية”: المفاوضات في القاهرة قد تصل الى طريق مسدود خلال ساعات

في المقابل يصر “حزب الله” على ترابط الجبهات و”وحدة الساحات” وهو يعقد الخيارات الاسرائيلية باستمرار حربه بالصواريخ والمسيرات واستمرار تهجير سكان الشمال.

وتلفت الاوساط الى ان الامور باقية على التصعيد جنوباً وقد يرتفع منسوبه اليوم وغداً بالتزامن مع انسداد الافق السياسي في غزة.

انهيار المفاوضات؟

وفي موقف تشاؤمي يكشف قيادي في “حماس” لـ”جنوبية”، ان المفاوضات في القاهرة قد تصل الى طريق مسدود خلال ساعات.

ويؤكد ان نتانياهو يماطل، وهو يسعى الى التفاوض فقط على ملف الاسرى، ومن دون وقف اطلاق النار او الانسحاب او عودة النازحين وهو ما ترفضه “حماس”.

إقرأ ايضاً: نصرالله يَشُد العصب ويَستعد للحرب..و«اليسار الفرنسي» يَقلب الطاولة على «رأس» ماكرون ولوبان!

ويشير الى ان ما عجز عنه العدو طيلة 9 اشهر من خلال عدوانه، لن يحصل عليه فس السياسة والتفاوض.

هنية

بدوره قال رئيس المكتب السياسي لـ”حماس” إسماعيل هنية، إن العمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة قد تعيد المحادثات المتعلقة بوقف إطلاق النار إلى نقطة الصفر”.

يصر “حزب الله” على ترابط الجبهات و”وحدة الساحات” وهو يعقد الخيارات الاسرائيلية باستمرار حربه بالصواريخ والمسيرات واستمرار تهجير سكان الشمال

وقالت الحركة إن هنية أجرى اتصالا مع الوسطاء حمّل فيه “رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وجيشه المسؤولية الكاملة عن انهيار محتمل للمفاوضات”.

نتانياهو يعرقل!

واعلن مسؤولون إسرائيليون ضالعون بالمفاوضات حول صفقة تبادل أسرى مع حركة “حماس” إنهم “فوجئوا من بيان رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو حول شروطه لصفقة كهذه، وأنها تضع صعوبات أمام المحادثات مع مصر بشأن مستقبل محور فيلادلفيا والاجتياح الإسرائيلي لرفح”.

اميركا: الفجوة كبيرة

واشار المتحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض جون كيربي للصحفيين، الى إن اثنين من المسؤولين الأميركيين الكبار موجودان حاليا في القاهرة لإجراء محادثات لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية “حماس”، مضيفا أنه لا تزال هناك فجوات بين الجانبين.

وأوضح كيربي أن مدير وكالة المخابرات المركزية الأميركية وليام بيرنز والمبعوث الأميركي للشرق الأوسط بريت مكجورك موجودان في مصر للاجتماع مع مسؤولين مصريين وإسرائيليين وأردنيين، مضيفا أنه ستكون هناك “مناقشات للمتابعة” في الأيام القليلة المقبلة.

جون كيربي
السابق
على طريق القدس.. حزب الله ينعى مقاتلا جديدا
التالي
مجلس عاشورائي لهيئة أبي ذرّ الغفاري الجمعة