الأسد «يُخفي» «صندوقه الاسود»..إستهداف لونة الشبل قبل «الهروب الكبير» إلى سوتشي!

لونة الشبل

اسئلة كثيرة خلفها الحادث الغامض الذي تعرضت له عصر امس المستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية لونا الشبل وهي المتحدرة من السويداء -المنطقة التي تشهد انتفاضة شعبية ومسلحة ضد نظام الاسد.

وتناولت وسائل اعلام سورية معارضة الحادثة من زاوية ان الشبل تعرضت لحادث مدبر من النظام السوري وان الهدف منه القضاء عليها جسدياً وبعد توقيف زوجها قبل “الهروب الكبير” الى سوتشي.

وتلفت الى ان بإغتيال الشبل الذي قد يكون مرتبطاً بما يجري في السويداء، يقضي الاسد على “صندوقه الاسود” الحافظ لاسراره واسرار الحرب “القذرة” منذ سنوات.

حالة حرجة!

وفي التفاصيل كما روتها وسائل الاعلام، ترقد المستشارة الإعلامية الخاصة للرئيس السوري لونا الشبل بحالة حرجة في العناية المشددة بمشفى الشامي، وذلك بعد تعرضها لحادث سير على أحد الطرق المؤدية الى دمشق.

وقال المكتب السياسي والإعلامي برئاسة الجمهورية «إن المستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية لونا الشبل تعرضت لحادث سير على أحد الطرق المؤدية لمدينة دمشق عصر اليوم (الثلاثاء)»، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا).

وأوضح المكتب أن «الحادث أدى إلى انحراف السيارة التي كانت تقلها وخروجها عن المسار حيث تعرضت لعدة صدمات أدت إلى إصابة المستشارة إصابة شديدة نقلت على إثرها إلى أحد مشافي دمشق ليتبين حصول نزيف في الرأس مما استدعى إدخالها العناية المشددة لتتلقى المعالجة من الفريق الطبي المختص».

الساعاتي كان يرتب مع زوجته أوراق السفر الى سوتشي في روسيا حيث تمتلك الشبل منتجعاً هناك على أن يسافر هو أولا على أن تلحق به إلا أنه تم منعه من السفر الأسبوع الماضي

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان في وقت سابق عن مصادر وصفها بأنها «من داخل النظام السوري»، تعرض لونا الشبل لحادث سير مروع في الساعة الثالثة والنصف من عصر يوم الثلاثاء، مما أسفر عن إصابتها «بإصابات حادة». وأضاف المرصد أنه تم إسعاف الشبل بدايةً لدى مستوصف في يعفور قبل نقلها إلى مستشفى الشامي في دمشق.

سيارة مصفحة صدمتها!

وراجت تقارير عدة عن غموض يحيط بالحادث، وأن سيارة مصفحة صدمتها من الخلف، مما دفع سيارتها باتجاه منتصف الطريق. كما أفادت تقارير أخرى أن السيارة التي صدمتها كانت مجهزة بدعامة حديدية في المقدمة، مما أدى إلى تعرض الشبل لنزيف دماغي حاد.

إقرأ ايضاً: ترقب لبناني لنتائج لقاء هوشكتاين ولودريان..وايران تُرجّح «الدبلوماسية» لوقف الحرب في غزة والجنوب!

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي بالنبأ وأفادت المعلومات أن حالة «النزيف شديدة للغاية» مع ترجيح عدم نجاتها. وقال موقع «كلنا شركاء» إن المستشارة الخاصة للرئيس السوري ترقد في مشفى الشامي بدمشق «بحالة خطرة و يعتقد أنها لن تغادر المشفى».

وأشار أحد المواقع إلى أن الشبل وصلت إلى المستوصف شبه حية، مع الإشارة إلى أن زوجها عمار ساعاتي العضو السابق في القيادة المركزية لحزب البعث لم يكن معها بالسيارة، وفق «كلنا شركاء»، الذي أضاف أن الساعاتي كان يرتب مع زوجته أوراق السفر الى سوتشي في روسيا حيث تمتلك الشبل منتجعاً هناك، على أن يسافر هو أولا على أن تلحق به، إلا أنه تم منعه من السفر الأسبوع الماضي.

تقارير أخرى أشارت إلى أن شقيق لونا، ملهم الشبل، تم توقيفه في دمشق قبل أسبوع. ومعلوم أن اسم لونا الشبل وزوجها عمار ساعاتي يندرج على قائمتي العقوبات الأميركية والبريطانية .

السيارة التي صدمتها كانت مجهزة بدعامة حديدية في المقدمة مما أدى إلى تعرض الشبل لنزيف دماغي حاد

وبرز اسم «لونا الشبل» التي تنحدر من مدينة السويداء جنوب سوريا كإعلامية بعد تخرجها من جامعة دمشق عام 2003. وفي منتصف 2010، تسلمت رئاسة المكتب الإعلامي في رئاسة الجمهورية، ليزداد نفوذها خلال سنوات الحرب، بسبب قربها من الرئيس ثم نيلها دعما روسيا خاصاً، بعد التدخل العسكري في سوريا، لتتوسع صلاحياتها داخل القصر الرئاسي.

تزوجت لونا الشبل من الإعلامي اللبناني سامي كليب. وبعد انفصالها عنه، تزوجت من الرئيس السابق لاتحاد الطلبة في سوريا عمار ساعاتي.

السابق
ترقب لبناني لنتائج لقاء هوشكتاين ولودريان..وايران تُرجّح «الدبلوماسية» لوقف الحرب في غزة والجنوب!
التالي
بالفيديو: مسيرة اسرائيلية تغتال قائد «وحدة عزيز» في «حزب الله» ونجله في الحوش!