ارتفاع التوتر في تلال كفرشوبا المحتلة.. غارات على القرى واستهداف منازل في الجنوب!

قصف الخيام جنوب لبنان

تواصل القصف الاسرائيلي على الحدود الجنوبية، وقرابة الثانية والربع بعد الظهر، أغار الطيران الحربي على بلدة مارون الراس في قضاء بنت جبيل، وألقى صاروخين جو- أرض تصاعدت جراءهما سحب الدخان الكثيف.

واستهدفت مسيرة معادية منزلًا في مركبا غير مأهول على الطريق العام، مما أدّى إلى اشتعال النار فيه. وتعمل جمعية الرسالة للإسعاف الصحي والهيئة الصحية على إخماده ولا يوجد إصابات.

كما أفادت “الوكالة الوطنية للإعلام” بأن مسيرة شنت قرابة الواحدة والنصف من بعد الظهر غارة على منزل غير مأهول في حي “السكرة” عند المدخل الشمالي لبلدة يحمر الشقيف، وأطلقت صاروخين على دفعتين اخترقا سقف المنزل وأحدثا أضراراً كبيرة فيه. على الفور توجهت فرق من الدفاع المدني والهيئة الصحية الاسلامية وكشافة الرسالة الاسلامية الى مكان الغارة، ولم يفد عن وقوع اي اصابات في المنطقة.

ارتفاع التوتر في تلال كفرشوبا المحتلة

ذكرت “الجزيرة”، اليوم الجمعة، أنه “جرى إطلاق صاروخ باتجاه موقع الرمثا الإسرائيلي في تلال كفرشوبا المحتلة جنوبي لبنان”.

ولفتت “الجزيرة” الى أنه “جرى إطلاق صاروخ باتجاه موقع رويسات العلم الإسرائيلي في تلال كفرشوبا المحتلة جنوبي لبنان”.

وكتب مراسل المنار علي شعيب، في منشور على حسابه عبر منصة “إكس”: “قصف مدفعي اسرائيلي يستهدف أطراف بلدة كفرشوبا في منطقة العرقوب”.

سنستمر

قال قائد المنطقة الشمالية أوري غوردين، اليوم الجمعة: “هدفنا هو تغيير الوضع الأمني في المنطقة الشمالية على نحو سيتيح لنا إعادة السكان بأمان ومع الشعور بالأمان”.

وأردف، “نحن عازمون على تغيير الواقع الأمني الذي بات يتغير هذه الأيام بالفعل ونواصل الاستعداد لتوسيع رقعة الحرب والانطلاق للهجوم فهذه هي مهمتنا”.

وتابع، “سنستمر في خوض المعركة الدفاعية وفي ضرب حزب الله وتجريده من قدراته”.

السابق
خامنئي مَحظور على إنستغرام وفيسبوك
التالي
رميش الحدودية «تعاند» النزوح و«تحظى» برعاية بابوية.. ورئيس بلديتها لـ«جنوبية»: متمسكون بأرضنا!